سفير الولايات المتحدة في بريطانيا يؤكد مقتل أمريكي في هجوم «ريدينج»

22-6-2020 | 16:27

السفير الأمريكي لدى بريطانيا، وودي جونسون

 

أ ش أ

أكد سفير الولايات المتحدة لدى بريطانيا وودي جونسون ، اليوم الاثنين، أن أمريكيا كان من بين الضحايا الثلاثة الذين طُعنوا حتى الموت في حديقة "فوربيري جاردنز" ببلدة "ريدينج" الإنجليزية، في الحادث الذي تتعامل معه السلطات البريطانية على أنه هجوم إرهابي.


وقدم جونسون تعازيه لأسر الضحايا، الذين سقطوا في الهجوم الذي وقع أمس الأول، واحتجزت على إثره السلطات رجلا يبلغ من العمر 25 عاما يُعتقد أنه المهاجم الوحيد، لكن المسئولين قالوا إن الدافع وراء المذبحة غير واضح، بحسب ما أوردته مجلة "تايم" الأمريكية على موقعها الإلكتروني.
وقال السفير الأمريكي "نحن ندين الهجوم بشكل مطلق وعرضنا مساعدتنا على سلطات إنفاذ القانون البريطانية".

تجدر الإشارة إلى أن حادث الطعن أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص وإصابة ثلاثة آخرين بجروح خطيرة في حديقة بريدينج، وهي بلدة يقطنها 200 ألف شخص على بعد (64 كيلومترًا) غرب لندن.

وعرفت صحيفة "فيلادلفيا إنكوايرير"، الضحية الأمريكية باسم جو ريتشي بينيت (39 عاما)، وذكرت أنه صديق لجيمس فورلونج، وهو مدرس تاريخ أعلنت المدرسة التي يعمل بها أنه أحد ضحايا الهجوم.

الأكثر قراءة

[x]