الأمن يكشف حقيقة مقطع فيديو لسيدة زعمت تعرضها للاعتداء بالبحيرة

22-6-2020 | 13:43

الأمن - أرشيفية

 

عبد الرحمن علي عطية

تمكنت الأجهزة الأمنية من كشف حقيقة مقطع فيديو لسيدة زعمت تعرضها للاعتداء بالبحيرة.


يأتي ذلك في إطار جهود أجهزة وزارة الداخلية لكشف ملابسات مقطع فيديو تم تداوله على بعض صفحات موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" يتضمن قيام شخصين بالتعدي على إحدى السيدات بالضرب، وقيام السيدة بالاستغاثة والادعاء بتعرضها للاعتداء.

بالفحص تبين أن السيدة المشار إليها مقيمة بإحدى قرى محافظة البحيرة ، وفى وقت سابق منذ عدة أيام توجهت إلى قسم شرطة غرب النوبارية، وأبلغت بتضررها من (عاملين – مقيمين بذات القرية) لقيامهما بالتعدي عليها بالضرب والسب وتصويرها بالشارع أمام مسكنها للتشهير بها لوجود خلافات بينهم حول الجيرة، وقدمت تقريرًا طبيًا يفيد إصابتها بسحجات بالرقبة.

توصلت تحريات قطاع الأمن العام بالاشتراك مع إدارة البحث الجنائي بالبحيرة أنه في اليوم السابق لتقدم السيدة المذكورة بالبلاغ المشار إليه توجهت بصحبة أحد الأشخاص (مزارع – مقيم بذات القرية) لقطعة أرض زراعية بمفردهما، ولدى استشعار العاملين بهما توجها لقطعة الأرض وقاما بتصويرهما واستعانا بالأهالي وتمكنوا من ضبطهما ثم قاموا بصرفهما، وعقب علمهما بتداول مقطع الفيديو تقدمت بتلك الشكوى.

أمكن التوصل إلى العاملين وضبطهما وبمواجهتهما أقرا بما جاء على النحو المشار إليه، وأنهما شاهدا الشاكية صحبة المزارع في صورة منافية للآداب، وأكدا عدم وجود ثمة تعد عليها وكيدية الشكوى المقدمة ضدهما، كما أضافا بتواجد بعض الأهالي أثناء ضبطها ومرافقتها، وقد أيد أقوال العاملين ثلاثة مزارعين.

مادة إعلانية

[x]