مسيرة كشفية لحزب الله قبالة الحدود مع فلسطين المحتلة في "يوم القدس العالمي"

17-8-2012 | 14:22

 

أ ش أ

أحيا حزب الله اليوم الجمعة " يوم القدس العالمي " ب مسيرة كشفية في منطقة "بوابة فاطمة" في بلدة كفركلا الحدودية بجنوب لبنان بحضور فاعليات برلمانية وشخصيات سياسية واجتماعية وثقافية وإعلامية.


وألقى عضو كتلة حزب الله البرلمانية النائب علي فياض كلمة إعتبر فيها أن يوم القدس العالمي هو دعوة لهذه الأمة بكل مكوناتها القومية والدينية والمذهبية لكي تتوحد على القدس "عاصمة فلسطين" ولتترك خلافاتها جانبا وتجعل من القدس قضية فوق الخلافات والنزاعات.

ورأى أن الأمة هي أمة تنوع وتعدد وثراء وغنى وعلى الرغم من أن كل فئة ومجموعة فيها تملك رؤيتها وخصوصيتها فإن ذلك يجب ألا يحول دون أن تكون القدس عنوان القضية المركزية المشتركة لها، مشيرا إلى أن أخطر ما يواجهها هو هذا المشروع الذي ترعاه دول كبرى وإقليمية وتندرج في إطاره قوى محلية ويسعى إلى استبدال الصراع مع إسرائيل بصراعات داخلية بين مكونات المجتمعات العربية لاستبدال مركزية القضية الفلسطينية بقضايا جزئية تفتيتية الطابع تنهك المجتمعات العربية بالإنقسامات والصراعات بدل من أن تتوحد وتتكامل.

واعتبر فياض أن الموقف الداعم للقضية الفلسطينية والمتمسك بتحرير القدس هو أحد المعايير الأساسية في الحكم على شرعية أي حراك شعبيٍ أو مشروعٍ إصلاحي وأن الإصلاح السياسي يجب أن يكون هدفه حرية الشعوب وحقها في إدارة شئونها وتصحيح الموقف واستنهاضه في سبيل دعم الشعب الفلسطيني.

وأشار إلى أن أي حركة أو مشروع إصلاحي يسقطان من حساباتهما القدس وفلسطين او ينقضا على مراكز القوة والتأثير في مواجهة العدو الإسرائيلي لا يعدا إصلاحا أو تطورا، وأكد فياض أن المقاومة اللبنانية هي توأم المقاومة الفلسطينية في هذا المسار النضالي للدفاع عن الأمة وتحرير الأرض ومواجهة الكيان الغاصب.

وأكد فياض التمسك بالمقاومة ضد العدو الإسرائيلي دفاعا عن الأرض والسيادة والاستقلال وضمانة للتحرير والدفاع والوحدة لكي لا يعود العدو إلى إخضاع الساحة اللبنانية لمشاريعه التقسيمية، وعلى دعم القضية والشعب الفلسطيني في سعيه لتحرير أرضه وبناء دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.
[x]