" الديهي": لولا برنامج الإصلاح لأصبح الاقتصاد المصري في خبر كان

2-6-2020 | 22:45

نشأت الديهي

 

راندا رضا

قال الإعلامي نشأت الديهي، إن الرئيس عبدالفتاح السيسي، اجتمع اليوم، مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، وطارق عامر محافظ البنك المركزي.


وأضاف " الديهي"، مقدم برنامج "بالورقة والقلم"، المذاع عبر فضائية "TeN"، اليوم الثلاثاء، أن الرئيس عبدالفتاح السيسي، وجه بمواصلة اتخاذ كافة الإجراءات التي من شأنها تحسين المؤشرات الاقتصادية والتنسيق بين كافة أجهزة الدولة المعنية لمواصلة جهود احتواء التداعيات الاقتصادية لانتشار فيروس كورونا.

وأكد "الديهي"، أنه لولا الإصلاحات الاقتصادية الصعبة والمالية والهيكلية، لما تحمل الاقتصاد ال مصر ي تداعيات أزمة فيروس كورونا، ولكان الاقتصاد ال مصر ي في خبر كان.

وعن أزمة سد النهضة قال الديهي، إن السودان أرسلت رسالة لمجلس الأمن أبلغتها بأنها تقبل استئناف مفاوضات سد النهضة ، وأنها لن تقبل بأي حل أحادي الجانب فيما يخص سد النهضة الإثيوبي يؤدي لاشتعال المنطقة، وأن موقفها من سد النهضة واضح ولن يتغير.

وأضاف "الديهي"، أن الموقف السودان ي هو نفس الموقف ال مصر ي، منوهًا بأن رسالة السودان تضمنت شرح اتصالات رئيس الوزراء السودان ي مع نظرائه في مصر وإثيوبيا.

وثمن "الديهي"، موقف الجانب السودان ي الشقيق المقدر على لسان وزارة الخارجية السودان ية، مشددًا على أن مصر صاحبة حق وقوية، وهي لست ضد تنمية إثيوبيا، والرئيس أكد حرص مصر على تحقيق التنمية لدول إفريقيا بأكملها، وعلى ضرورة التعاون من أجل تحقيق التنمية.

وتابع، أن الجانب الإثيوبي ينظر ل مصر على أنها متعنتة وتريد أن تأخذ على ما لا تستحق، ولكن تاريخيًا مصر لم تتعنت ولم تتغول ودائمًا ما تنظر لمصالح الشعب الإثيوبي والخروج من دائرة الفقر، ولكن ليس على حساب ال مصر يين.

ولفت، إلى أن هناك محاولة لتهيئة الرأي العام الإثيوبي لقبول التوقيع على اتفاق بشأن سد النهضة .

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]