سوق العبور.. الخير بالجملة|صور

2-6-2020 | 02:12

سوق العبور

 

سماح منصور : تصوير : حسن عمار

حديث الصور:


إذا أردت أن تحصل علي احتياجاتك من الخضار والفاكهة بسعر مناسب وبجوده عالية، فعليك بمشوار بسيط ل سوق العبور لن يكلفك كثيرا علي طريق مصر الإسماعيلية الصحراوى.

هذا السوق الذى أنشئ عام ١٩٩٤ على مساحة ٣٠٠ فدان، قدم حلولا لمشاكل الأسواق القديمة في روض الفرج وغيرها. واليوم أصبح قبلة كل الباحثين عن الأسعار المناسبة لميزانياتهم، وكذلك ذات الجودة، فجميع الخضار والفاكهة طازجة تأتي يوما بيوم.

ولأن السوق يتعامل بالجملة فقط، يتفق الأصدقاء والجيران ليشتروا متطلباتهم بالجملة كشراء "شوال بطاطس" أو "قفص طماطم" وتقسيمه فيما بينهم.

يقول حاتم نجيب، المتحدث باسم سوق العبور ، ونائب رئيس شعبة الخضار والفاكهة باتحاد الغرف التجارية لـ"الأهرام"، إنه علي الرغم من الزيادة الكبيرة في حجم الصادرات، وتهافت الكثير من الدول علي منتجاتنا الزراعية وخاصة الموالح، إلا أن المعروض المحلي لم يتأثر بل توافرت كل الأصناف وبأسعار تناسب الجميع.

فسعر كيلو المشمش الذي يصل إلي ٢٠ جنيها عند الفكهاني ثمنه في السوق من ٥ إلى ٧ جنيهات، وسعر البطيخ من ١٥ إلى ٢٠ جنيها للواحدة.

أما الخضروات فقد سجلت أقل الأسعار ، فنجد هناك كيلو الطماطم بثلاثة جنيهات والبطاطس من جنيه إلى جنيهين.

نقلا عن جريدة الأهرام:
 






مادة إعلانية

[x]