تروي قصة سرقة حقيقية.. "عملية البنك الأيرلندي" رواية جديدة من "العربي للنشر"

1-6-2020 | 14:52

رواية "عملية البنك الأيرلندي"، للكاتب ريتشارد أوراو

 

مصطفى طاهر

يصدر خلال شهر يونيو الجاري عن دار العربي للنشر بالقاهرة، الترجمة العربية لرواية " عملية البنك الأيرلندي "، للكاتب ريتشارد أوراو، وترجمة هند عادل.


تصدر الرواية ضمن سلسلة كتب الجريمة والإثارة التي بدأتها العربي للنشر والتوزيع منذ عامين تقريبًا، وتروي " عملية البنك الأيرلندي "حكاية حقيقية حدثت بالفعل في ديسمبر عام 2004، بالعاصمة الأيرلندية، "بلفاست"، والبطل اسمه "جيمس – راكشنز – أوهاري" واسمه الحركي "جاك".

يخطط "راكشنز" لسرقة البنك المركزي بـ"بلفاست"؛ أولًا يجمع فريقه، ثم يبدأ بوضع خطة يستحيل أن تفشل، لم يعرف "راكشنز" بأنه لم يكن يخطط لسرقة بنك عادية، بل كان يخطط لأشهر عملية سطو في تاريخ أيرلندا وبريطانيا بأكملها. لكنه، بقيامه بهذا يثير عداوة الكثيرين: مقاتلو الجيش الأيرلندي الجمهوري" الـIRA، وعداوة جميع عصابات أيرلندا الشمالية تقريبًا.. لكنه لن يتراجع ولن يدع أحدًا يشاركه نصيبه من العملية. لكن، الأحداث تبدأ بأخذ منحى أكثر صعوبة وخطورة: وهل هناك خطة بديلة في حال فشلت الخطة الأولى؟ وماذا لو قُتل "جاك"؟ "لكن هل تنتهي العملية بسرقة البنك؟ أم تبدأ المرحلة الأخطر؟ من سينجح في الهروب بالغنيمة ومواجهة الجيش الجمهوري؟.، عندما تتحول عملية السرقة إلى صراع للبقاء على قيد الحياة، عندها تلجأ لأوراقك المخفية وتلعب على المكشوف".

يذكر أن المؤلف "ريتشارد أوراو" كان القائد المساعد بالجيش الأيرلندي الوطني الـ IRA عام 1981، لكنه ترك الجيش الأيرلندي، وبدأ الكتابة بعدها عن تجاربه وكل ما رآه عندما كان في الجيش. ومن مؤلفاته: "بلانكتمان: القصة غير المعروفة عن المنطقة "اتش" أثناء مظاهرات الإضراب عن الطعام" 2005، و"مظاهرات الإضراب عن الطعام والعرض السري الذي غيَّر تاريخ أيرلندا" 2010، و"باسم الابن: قصة جيري كونلون" 2017، وهو الرجل الذي تدور قصة فيلم "باسم الأب" الحقيقية عنه، والذي قام بدوره فيه الممثل الشهير "دانييل داي لويس".

[x]