الجامعات تبدأ في استلام أبحاث طلاب سنوات النقل.. وتجهيز امتحانات السنة الرابعة أول يوليو

31-5-2020 | 21:26

المجلس الأعلى للجامعات - أرشيفية

 

محمود سعد

بدأت الجامعات اليوم الأحد، تسلم أبحاث طلاب سنوات النقل بالكليات "الفرقة الأولى – الفرقة الثانية – الفرقة الثالثة"، المقررة بدلا من إجراء الامتحانات بالفصل الدراسي الثاني للعام الجامعي الحالي 2019 – 2020، بعد أن تم إلغاؤها ضمن الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الدولة لمجابهة فيروس كورونا، الذي عانى منه العالم على كافة المستويات الاقتصادية والاجتماعية والتعليمية وما شملها تعليق الدراسة وغلق المدارس والجامعات.


التعلم عن بعد:

وتعامل المجلس الأعلى للجامعات ، مع الأزمة من بدايتها، بتطبيق خطة التعلم عن بعد حتى 30 إبريل الماضي، حيث ألغى منذ بداية الجائحة امتحانات الميتيرم، واتخاذ العديد من الإجراءات الاحترازية داخل الجامعات سواء على المستوى التعليمي أو الإداري، ثم قرر إلغاء الامتحانات التحريرية والشفوية لطلاب سنوات النقل واستبدالها بالأبحاث أو الامتحانات الإلكترونية وتأجيل امتحانات طلاب السنوات النهائية لأول يوليو المقبل بالتنسيق مع كافة الأجهزة المعنية بالدولة للحفاظ على مستقبل الطلاب التعليمي وضمان سلامتهم من انتشار الفيروس.

تقييم الأبحاث:

وطالب الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، رؤساء الجامعات بالعمل على سرعة الانتهاء من تقييم تلك الأبحاث وإعلان النتائج الخاصة بتقييمها.

وتم إلغاء الامتحانات التحريرية والشفوية، التي كان من المزمع عقدها في الفصل الدراسي الثاني، وتم استبعاد الدرجات التي كانت مقررة لها من المجموع الكلي للدرجات في كل السنوات الدراسية (المجموع التراكمي)، واستبدال تلك الامتحانات - بناء على قرار من مجلس الجامعة - أحد البديلين الآتيين:

- إعداد الطلاب لرسائل بحثية مقبولة (مقالة بحثية – مشروع بحثي – بحث مرجعي) في المقررات التي كانت تدرس في هذا الفصل، ويكون لكل جامعة وضع المعايير والضوابط والشروط والقواعد اللازمة لتقييم وإجازة تلك الرسائل وفقا لطبيعة الدراسة المقررة لكل كلية أو برنامج دراسي على حدة (مع التأكيد على التزام الجامعات بمراجعة الرسائل المقدمة من الطلاب بدقة وعدم قبول أية رسائل مقدمة منهم إذا ثبت اقتباسها أو نقلها من رسائل أخرى كليا أو جزئيا أو أنها تعد مجرد نقل لما ورد بأحد المقالات أو الرسائل أو المراجع العلمية).

- عقد اختبارات إلكترونية للمقررات التي كانت تدرس فى هذا الفصل بالنسبة للكليات أو البرامج الدراسية الملتحق بها أعداد محدودة من الطلاب، ويتوافر لديها البنية التحتية والإمكانيات التكنولوجية التي تمكنها من إجراء الاختبارات إلكترونيا لجميع الطلاب، وذلك شريطة التأكد من توافر وسيلة تواصل إلكترونية لدى الطلاب.

وأكد المجلس الأعلى للجامعات ، أنه في أي من البديلين المتقدمين لا ترصد درجات للطلاب (وإنما يعد الطالب ناجحا أو راسبا فقط).

جامعة القاهرة :

قال الدكتور محمد عثمان، الخُشت رئيس جامعة القاهرة ، إنه تم الإعلان عن عناوين الموضوعات البحثية والتي سيقوم بإعدادها طلاب سنوات النقل كبديل لامتحانات الفصل الدراسي الثاني، وذلك وفقًا لقرارات المجلس الأعلى للجامعات ، مشيراً إلى أنه تم اعتماد الموضوعات المرسلة من الكليات بعد مراجعتها من المجالس واللجان الجامعية المختصة.

وقال الخشت، إن عناوين الموضوعات أتيحت على مواقع الكليات، وأنه على كل طالب الدخول على موقع كليته لمعرفة الأبحاث المطلوبة لكل فرقة دراسية من سنوات النقل ، مؤكداً أن الجامعة منحت الطلاب فرصة كافية لإعداد الأبحاث، على أن تبدأ تسليمها إلى الكليات اعتبارا من اليوم 31 مايو، ولمدة أسبوعين تنتهي 15 يونيو المقبل بحد أقصى.

وأوضح الخشت، أن الجامعة راعت في اختيار عناوين موضوعات الأبحاث الإلمام بالمقررات الدراسية التي درسها الطالب خلال الفصل الدراسي الثاني، وبما يتناسب مع طبيعة الدراسة في كل كلية، ومراعاة الضوابط والمعايير العامة، مضيفا أن الأقسام العلمية بالكليات حددت أكثر من موضوع بحثي في كل مقرر، على أن يختار منها الطلاب.

وأشار الخشت، إلى أنه تم السماح باشتراك أكثر من طالب في البحث وبحد أقصى 5 طلاب، أو أن يقوم الطالب بالبحث بمفرده، و للطلاب الحرية في تكوين الفريق البحثي واختيار زملائهم، موضحا أن الجامعة أعدت نموذجًا استرشاديًا لتعليم الطلاب كيفية إعداد البحوث بكافة الأشكال سواء المقال أو المشروع البحثي أو البحث المرجعي أو غيرها حسب التخصصات العلمية.

وأوضح الخشت، أن الجامعة منحت الكليات تحديد طريقة استلام الأبحاث سواء كانت إلكترونية أو غيرها وفقا لظروف كل كلية، ويتولى أستاذ المقرر تقييم الأبحاث، وعليه متابعة مدى التزام الطلاب بالقواعد والمعايير واجبة الاتباع، والتأكد من النزاهة العلمية، على أن تعلن النتيجة ناجحًا أو راسبًا.

وأكد رئيس جامعة القاهرة ، أنه في حالة عدم قبول البحث تتاح للطالب فرصة تقديمه مرة أخرى، ويجب أن يذكر المصحح سبب عدم القبول، مشيرًا إلى التأكيد مراجعة دور كل طالب فى البحث حال اشتراك أكثر من طالب فى المشروع البحثي، وإيجاد وسيلة للتأكد من اشتراك كل طالب بجهود محددة في البحث مع الفريق البحثي، مع التنبيه على تنفيذ القانون والقواعد المقررة حال ضبط أية مخالفات من الطلاب أو المصحح أو أي طرف ذي علاقة، وتتابع الكلية أداء عضو هيئة التدريس في استخدامه لسلطة الإشراف البحثي، وتتعامل بحسم لتطبيق القانون والقواعد المقررة.

وأكد الخشت، قرار المجلس الأعلى للجامعات بإعداد بحوث لكل طلاب سنوات النقل أيا كان وضعهم، ومعاملة الطلاب الباقين للإعادة أو المتقدمين للامتحان من الخارج أو المحملين بمواد تخلف من سنوات سابقة معاملة الطلاب المستجدين من حيث السماح لهم بإعداد رسائل بحثية مقبولة (مقالة بحثية – مشروع بحثي – بحث مرجعي ) أو اجتياز اختبارات إلكترونية في المقررات التي كانت تدرس في هذا الفصل.

جامعة عين شمس:

أعلنت الجامعة، أنها ملتزمة بالمواعيد والقرارات التي حددها المجلس الأعلى للجامعات بشأن الإجراءات الخاصة باستبدال الامتحانات بأبحاث حتي منتصف يونيو، وحسب طبيعة كل كلية والتخصصات، مع الالتزام بكافة القواعد والقرارات المعلنة بشأن امتحانات الفصل الدراسي الثاني.
وأعنت الجامعة، عددا من الإجراءات لامتحانات لطلاب سنوات التخرج بداية من شهر يوليو المقبل، بتحديد سعة قاعات الامتحان الأساسية بما يتوافق مع الاشتراطات والتعليمات الصحية الصـادرة عن وزارة الصحة في هذا الشأن من خلال الالتزام بالتباعد الاجتماعي وغيرها من الإجراءات الوقائية التي تضمن سلامة الطلاب وأعضاء هيئة التدريس والعاملين، وتقسيم فترات الامتحان لعدة فترات باليوم على مدار الأسبوع حرصًا على عدم التزاحم.

كما حددت الجامعة، آليات التنفيذية الواجبة الاتباع بالكليات التي تحتم على طلاب الفرق النهائية الحصول على امتحانات عملية / إكلينيكية / تكليفات مختلفة كمتطلب لائحي قبل الخضوع للامتحان النهائي، مع توفير احتياجات الكليات لاستكمال بعض الدروس الإكلينيكية والعملية قبل موعد بدء الامتحانات، وحصر الطلاب ذوي الإعاقات وتوجيه الكليات بإعداد لجان خاصة وتذليل كافة الوسائل لهم، وحصر الطلاب المغتربين من خارج القاهرة الكبرى والمقيدين بالفرق النهائية والذين يقيمون بالمدن الجامعية طلبة وطالبات وذلك تمهيدا لتخييرهم بين الإقامة بفروع المدن الجامعية المختلفة التابعة للجامعة بخلاف المدن الجامعية المستغلة كمقر عزل طبى لمصابي فيروس كورونا والمصريين العائدين من الخارج أو السماح للطلاب بالحضور من المحافظات المقيمين بهـا يوم الامتحان مع تحمل الجامعة لتكاليف وسائل النقل حرصا من الجامعة على أداء دورها نحو الطلاب.

جامعة حلوان:

كشفت جامعة حلوان، عن أنه تم البدء في تسلم الأبحاث من الطلاب، وحتي بعد منتصف يونيو، لإتاحة الفرصة للطلاب من الانتهاء من تسليم الأبحاث المقررة عليهم حسب كل كلية، مع تقييم ورصد كافة الأبحاث قبل إعلان نتيجتها في يوليو المقبل.

مع اتخاذ العديد من الإجراءات استعدادا لامتحانات طلاب السنوات النهائية بداية من الشهر المقبل، وفقا لقرارات المجلس الأعلى للجامعات ، واتباع كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية لضمان سلامة الطلاب من فيروس كورونا.

[x]