في ذكري ميلاد فاتن حمامة.. "قومي المرأة" يحتفي بأيقونة السينما المصرية

28-5-2020 | 17:27

فاتن حمامة

 

هايدي أيمن

احتفي المجلس القومي للمرأة بذكرى ميلاد الفنانة الراحلة فاتن حمامة والذي يوافق السابع والعشرين من شهر مايو لعام 1931، أيقونة السينما المصرية والعربية المدافعة عن حقوق المرأة والوطن، الغائبة الحاضرة التي كان لها نصيب من اسمها فهي الفاتنة التى فتنت قلوب عشاقها.


وذكر المجلس القومي للمرأة أنها استطاعت برقتها وابتسامتها الجميلة الساحرة وخفة دمها أن تفتن قلوب الملايين من عشاقها وأن تحتل مكانه كبيرة في وجدانهم .

وتعد الفنانة فاتن حمامة واحدة من أبرز نجمات السينما المصرية والعربية، بل والعالمية، فقد مكنتها موهبتها الفذه وحضورها الطاغي من تخليد اسمها بأحرف من نور في تاريخ صناعة السينما المصرية والعربية وأصبحت واحدة من العلامات البارزة في سمائه .

وأشار المجلس إلى أن فاتن حمامة حصلت على لقب سيدة الشاشة العربية لما قامت به من أدوار وشخصيات متنوعة، حيث استطاعت من خلال قدراتها التمثيلة الهائلة والمقنعة ان تتقن جميع الأدوار التي لعبتها في السينما المصرية، كان أسلوبها دائما يتمتع بالسلاسة والبساطة، عرفت بوجهها وملامحها المصرية الهادئة والبريئة، واستطاعت أن تساهم بشكل كبير في صياغة صورة جديرة بالاحترام لدور السيدات بصورة عامة في السينما العربية من خلال تمثيلها منذ عام 1940 .

وخلال مشوارها الفني الطويل تركت رصيدا هائلا من الأفلام وعددًا من المسلسلات التى ستظل حاضرة في وجداننا نذكرها كلما ذكرنا فاتن حمامة كما كانت من أهم المدافعات عن المرأة حيث استطاعت من خلال أعمالها أن تسلط الضوء على مختلف قضايا المرأة والدفاع عن حقوقها وترسيخ القيم والمبادئ في النشء فمن يستطيع أن ينسي أدوارها في أفلام مثل إمبراطورية م يم، الباب المفتوح ، نهر الحب، "الأستاذة فاطمة"، "يوم حلو يوم مر"، أفواه وأرانب، دعاء الكروان، ومسلسها الخالد ضمير أبله حكمت، وفيلم " أريد حلا " ذلك الفيلم الذي احتل المرتبة الـ "21" لقائمة أفضل 100 فيلم في تاريخ السينما المصرية، فهو أول فيلم عربي حاول الكشف عن الثغرات التي يحتويها قانون الأحوال الشخصية في مصر وساهم في تغييره، فهو نموذج للسينما الملتزمة الجادة التي ناقشت قضايا حيوية مصيرية في المجتمع المصري.

ويذكر أنه مر على رحيل سيدة الشاشة العربية 5 سنوات حيث رحلت عنا بجسدها في 17 يناير 2015، ولكن ستظل الفنانة العظيمة، التى أحبت عملها وأخلصت له، حاضرة بيننا دائما بذكرى طيبه يملؤها كل الاحترام والتقدير والاعتزاز لهذه الحسناء التى امتعتنا بالعديد من الأعمال التى تحمل المعاني النبيلة مثل حب الوطن الإخلاص والسماحة الصفاء والنقاء واحترام النفس وتقديرها والشجاعة والإصرار، والعزيمة.












 

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]