"أمن القاهرة" يكشف غموض واقعة العثور على "جثة حلوان المحترقة" ويضبط مرتكبي الواقعة

28-5-2020 | 12:13

جثة - أرشيفية

 

أحمد فتح الباب

تمكنت مباحث القاهرة، من كشف غموض واقعة العثور على جثة مُحترقة لأحد الأشخاص بحلوان وضبط مرتكبى الواقعة، وأمر اللواء أشرف الجندي مدير أمن القاهرة، بإحالة المتهمين للنيابة.


تلقى قسم شرطة حلوان بلاغاً بمديرية أمن القاهرة، بالعثور على جثة لذكر مجهول فى حالة تفحم كامل داخل مبنى "مهجور مكون من طابقين - غير معلوم مالكه" خلف مستشفى حميات حلوان بمنطقة منشية أطلس بدائرة القسم وانتهاء تقرير الصفة التشريحية إلى أن الحروق غير حيوية وحدثت بعد الوفاة، فقد توصلت التحريات إلى أن المجني عليه دائم التردد على المبنى محل العثور على الجثة لتعاطي المواد المخدرة صحبة (ثلاثة عاطلين لاثنين منهم معلومات مسجلة ، مقيمين بدائرة القسم).

عقب تقنين الإجراءات تم استهدافهم بمأمورية برئاسة قطاع الأمن العام وبالتنسيق مع مديرية أمن القاهرة أسفرت عن ضبطهم وبمواجهتهم اعترفوا بارتكابهم الواقعة وقرروا بسابقة تعرفهم بالمجنى عليه واعتيادهم التقابل بالمبنى محل العثور لتعاطى المواد المخدرة، وبتاريخ الواقعة وأثناء تعاطيهم قام أحد المتهمين بحقنه بالمادة المخدرة "بالوريد" إلا أنهم فوجئوا بفقده الوعى ووفاته، فاختمرت فى ذهنهم فكرة إخفاء معالم جثته خشية ضبطهم، وفى سبيل تنفيذ ذلك قاموا بتجميع كمية من القمامة والأسلاك البلاستيكية ووضعوها أعلى الجثة وأشعلوا النيران بهاـ؛ مما أدى لتفحمها وهربوا وجار تكثيف الجهود لتحديد هوية المجني عليه.

[x]