"الجامعة المصرية اليابانية" تنتج غرفة تعقيم متنقلة لمواجهة انتشار كورونا

27-5-2020 | 18:16

الجامعة المصرية اليابانية

 

محمود سعد

نجحت الجامعة المصرية اليابانية.aspx'> الجامعة المصرية اليابانية للعلوم والتكنولوجيا في تصميم وإنتاج غرفة متنقلة للتعقيم الذاتى، ابتكرها الدكتور محمد جلال ناصف أستاذ مساعد بقسم الهندسية والتصنيع بالجامعة، وبتمويل من أكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا.


وتأتي جهود الجامعة المصرية اليابانية.aspx'> الجامعة المصرية اليابانية ، تلبية للمبادرة التى أطلقتها الأكاديمية لتمويل الأبحاث والمشاريع للتصدى لجائحة كورونا (طبق فكرتك).

وقال الدكتور أحمد الجوهرى رئيس الجامعة، إن بلدان العالم تواجه تحديا كبيراً لحماية مواطنيها، مشيرا إلى أن مصر قامت بسلسة من الإجراءات المضادة لتقليل إمكانية العدوى الجماعية والانتشار الواسع بين السكان مثل حظر حركة المواطنين بين ساعات محددة، والحجر الصحي في القرى والمدن، والإجازات مدفوعة الأجر، وتوفير الأقنعة الطبية والأدوية، وحظر الأنشطة الاجتماعية، وتمويل معاهد البحوث من أجل إيجاد علاج ناجع ، وبدء بيئات العمل الافتراضية عبر الإنترنت.

وأوضح أن العمل الروتيني اليومي في المرافق العامة قد يزيد من خطر التعرض للأفراد المصابين، ولذا فإن الجامعة قامت بإنتاج أول نموذج لغرفة التعقيم المتنقلة واستخدامها بالجامعة ضمن حزمة من الإجراءات الاحترازية التى تتبعها الجامعة للتصدى لجائحة كورونا والحفاظ على جميع العاملين بها والمترددين على الجامعة.

وقال الدكتور محمد جلال ناصف، إن فكرة غرفة الحجز الهوائي صممت لتعقيم العاملين في المرافق العامة بتكلفة معقولة وكفاءة تشغيل عالية، موضحا أن الفكرة مستوحاة من غرف الحجز الهوائي المستخدمة في مختبرات الفيروسات وأيضاً في محطات الفضاء، حيث يتم تعقيم الشخص الوافد إلى المكان أولاً في منطقة انتقالية تسمى غرفة حجز هوائي ويعرض الشخص إلى بخار أو رذاذ مكثف من مادة مطهرة في الغرفة من فتحات معينة في جميع الجهات وبضغط عال لفترة تسمح بالقضاء على الميكروبات والعوالق.

وأكد أن الهدف من فكرة هذا المشروع هو المساهمة في الحد من الانتشار الواسع لأي تفشٍ محتمل لوباء COVID في جميع أنحاء البلاد، وقد تم تصميم الغرفة على شكل هندسي سداسي وتم توزيع رشاشات المادة المعقمة في أضلاع الغرفة لضمان تغطية أكبر جزء من جسم الشخص برذاذ المادة المعقمة.

ولفت إلى أنه تم اختيار بيروكسيد الهيدروجين المخفف بشكل صحيح كمطهر آمن وموصى به من قبل الهيئات والمنظمات الدولية والوطنية للعملية، مشيرا إلى أنه بالنسبة لهيكل الغرفة، يوفر إطار من الفولاذ المقاوم للصدأ مقاومة عالية للتآكل لمواد التعقيم وللبيئة المحيطة الرطبة لتقليل وزن الغرفة مع الحفاظ على الرؤية الآمنة للغرفة.

وأضاف، أن الاختيار الدقيق لنوع الرشاشات وعددها و مكانها في الغرفة مهم لنجاح العملية، موضحا أنه سيتم استخدام نظام دقيق للتحكم في العملية بما في ذلك إضاءة الغرفة، وبدء التعليمات الصوتية المسجلة، وبدء، وإنهاء عملية الرش، وإيقاف المضخة.

كما أكد ناصف، أن غرفة التعقيم المتنقلة تتمتع بإمكانات عالية للنجاح حيث سيتم تصنيع مواد التعقيم وهيكل الغرفة على الصعيد الوطني بناءً على الموارد المحلية مما يزيد من فرص إنتاجها على نطاق واسع.

مادة إعلانية

[x]