[x]
26-5-2020 | 14:17

1ـ بانتهاء رمضان تنتهى خنقة الإعلانات التى تخللتها المسلسلات التى ظلت تطاردنا طوال الشهر خمس وست مرات فى كل مسلسل. أخطر ما فى هذه الإعلانات أنها تضيع مشاعر المشاهد مع أحداث المسلسل خاصة عندما تكون لها درجة من الإثارة، وقد اعترف منتج مسلسل «الاختيار» بذلك عندما عرض الحلقة 28 من المسلسل التى تضمنت ملحمة معركة «قرية البرث» التابعة لمركز رفح وشهدت استشهاد البطل أحمد منسى ، عرضها بدون أن يتخللها إعلان واحد مما جعل ملايين المشاهدين يعيشون أحداث الحلقة بإحساس خاص فصلهم عن الحياة وجعلهم يشعرون وكأنهم فى داخل المعركة.


2ـ أهمية مسلسل الاختيار أنه جعل المواطن المصرى يعرف الظروف التى يعيش فيها ابنه وأخوه وقريبه الذى يقاتل الارهابيين. الصورة كانت حقيقية بدون مبالغة والتصوير كان فى أرض سيناء التى شهدت وستشهد معارك الاختيار بين الوطنية والخيانة. سمعت سيدة تقول بعد أن شاهدت المسلسل: دلوقت نقدر نقول إيه هيه الرجولة. همه دول الرجالة. غير كده مفيش رجالة!

3ـ إذا كان الله قد أنعم على أحمد منسى بالشهادة والجنة بإذن الله، فقد أنعم على أرملته السيدة منار بقوله تعالى: "يَا نَارُ كُونِي بَرْدًا وَسَلَامًا".

شاهدت أرملة الشهيد وهى تتحدث عن زوجها أمام الرئيس السيسى بعد أيام من استشهاد زوجها، وسمعتها تتحدث فى برنامج تليفزيونى مساء إذاعة الحلقة التى استشهد فيها زوجها ورأيت منحة الله لها فى قوة هدوئها وصلابتها وهى تتحدث عن أحمد الذى أنعم الله عليه بالجنة بإذن الله، وأنعم على زوجته بالسلام النفسى والهدوء الذى يمنح صاحبته القوة.

4ـ أرجو قنوات التلفزيون فى رمضان القادم أن تراعى الواجب وتوقف إعلانات مدفع الإفطار التى تغش وتخدع الصائمين قبل أذان المغرب. لهذه الإعلانات ضحايا من الصائمين أفطروا على هذه المدافع الإعلانية الغشاشة التى لا هدف لها إلا «قرشين» تقبضهم القناة. راعوا الله واعدلوا بين الحصول على فلوس المعلنين وعدم غش الصائمين.

salahmont@ahram.org.eg

نقلا عن صحيفة الأهرام

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة