الاستثمار الأجنبي في شنغهاي ينمو بنسبة 4.5% في الربع الأول من عام 2020

25-5-2020 | 16:29

في 9 مايو، افتتاح أول متجر مركز تسلا في شنغهاي رسميًا

 

صحيفة الشعب اليومية الصينية

يصادف هذا العام الذكرى السنوية الثلاثين لتطوير وانفتاح منطقة بودونغ الجديدة في شانغهاي ، والعام الذي يكتمل فيه شنغهاي بشكل أساسي كمركز مالي دولي.


الانفتاح المالي في شنغهاي مستقر وبعيد المدى..

نظمت خمس مؤسسات مالية ذات شهرة عالمية حفل افتتاح سحابي لمكاتبها ب الصين في 20 مارس، بمدينة منطقة لوجياتسوي المالية والتجارية بمنطقة بودونغ الجديدة في شانغهاي . من بينها، تعد شركة "جي بي مورغان" الصين ية واحدة من الدفعة الأولى من وسطاء المشاريع المشتركة القابضة الممولين من الخارج في الصين ، كما يعد فرع شانغهاي لشركة إعادة التامين الكورية أول كيان تجاري للأخيرة في الصين . وفي 29 أبريل، تم توقيع 18 مشروعا مقر إقليمي لشركات متعددة الجنسيات في بودونغ.

قال السيد ين شينغ مو، مدير فرع شانغهاي لشركة إعادة التامين الكورية: "إن شنغهاي في طليعة الإصلاح والانفتاح في الصين وهي واحدة من أكثر الأماكن جاذبية للاستثمار الأجنبي".

أصبحت زيادة الاستثمار في شنغهاي و الصين إجماع واختيار مجموعة من أفضل المؤسسات المالية الدولية. وقد بلغ حجم الاستثمار الأجنبي الفعلي لشنغهاي في الربع الأول من هذا العام 4.669 مليار دولار أمريكي، بزيادة 4.5٪ عن نفس الفترة من العام الماضي. من بينها، بلغ الاستثمار الأجنبي الفعلي في شهر مارس 1.872 مليار دولار أمريكي، بزيادة 20.8٪ على أساس سنوي.

وحتى نهاية مارس، اجتذبت شانغهاي بشكل متراكم استثمارات أجنبية بقيمة 264.2 مليار دولار أمريكي، وأدخلت ما مجموعه 730 مقرًا إقليميًا للشركات متعددة الجنسيات و466 مركزًا للبحث والتطوير.

أصدر قونغ تشنغ، عمدة شنغهاي بالنيابة في 8 أبريل، تراخيص لمجموعة جديدة لـ 21 مقرًا إقليميًا لشركة متعددة الجنسيات و10 مراكز للبحث والتطوير. ومن بين هذه الشركات الـ 31، اثنتان على الترتيب السنوي لأكبر 500 شركة في جميع أنحاء العالم، وثلاث شركات كبرى في الصين الكبرى وآسيا والمحيط الهادئ تستقر في شنغهاي.

"شنغهاي ليست بوابة للسوق المحلي الصين ي فحسب، بل هي أيضًا جزء مهم من اقتصادات إقليمية وعالمية". قال تسويوكي تسوجي، المدير العام لشركة ايتوشو للألياف في الصين ، إن بعد استقرار الشركة في الصين ، ستعمل بنشاط على تطوير التجارة الإلكترونية والأعمال التجارية لتقديم المزيد من العلامات التجارية إلى السوق الصين ية.

بيئة الأعمال في تحسن مستمر

أصدرت شنغهاي 28 إجراء وتدابير للوقاية والسيطرة على المؤسسات الخدمية لدعم الوضع الوبائي باللغة الإنجليزية واليابانية في عملية الوقاية من الأوبئة ومكافحتها، من أجل مساعدة الشركات الأجنبية على استئناف العمل واستئناف الإنتاج في أقرب وقت ممكن. وقامت لجنة التجارة لبلدية شنغهاي بزيارة تغطية شاملة لـ 720 مقرًا إقليميًا للشركات متعددة الجنسيات في شنغهاي، وفرز وتلخيص 553 سؤالاً، وكان معدل حل المشكلات حوالي 98.7٪. وفي 10 أبريل، أدخلت شنغهاي 24 إجراءً "لتثبيت الاستثمار الأجنبي " لتوفير بيئة استثمارية مفتوحة ومريحة للمستثمرين الأجانب.

قال هوا يوان، مدير لجنة التجارة بشانغهاى، إن تأثير الوباء كبير على التنمية الاقتصادية العالمية، لكن الاتجاه الأساسي للاستقرار الاقتصادي للصين والتحسن طويل الاجل لم يتغير، ويواصل معرض شانغهاي للاستيراد لعب دوره لدفع التنمية تدريجيًا، كما ستؤدي سلسلة من تعديلات الدورة العكسية، وسياسات توسيع الانفتاح الأخرى والاستهلاك الجديد والطلب الجديد إلى ظهور نقاط ساخنة جديدة ونقاط نمو جديدة.

(صحيفة الشعب اليومية الصين ية)


31 مارس، منظر ليلي لمنطقة لوجياتسوي في شنغهاي.


استأنف عمل بناء مركز شوجياهوي ب شانغهاي في 2 مارس، ويشهد حاليا التسريع في البناء، وسيصبح مجمع المكاتب

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]