الطيور على أشكالها تقع!

25-5-2020 | 14:30

 

فى الوقت الذى كان فيه عشرات الملايين على طول وعرض أمتنا العربية يتابعون بكل اهتمام وإثارة وشغف وقائع وأحداث المسلسل الدرامى “الاختيار” الذى اكتسب ثقة المشاهدين منذ أول حلقة وحتى النهاية قياسا على الصدق التاريخى والحنكة الدرامية.. فى ذات الوقت خرجت علينا قناة الجزيرة بتقرير يؤكد أن الطيور على أشكالها تقع وأن هذه القناة خلعت برقع الحياء ولم يعد أحد من القائمين عليها يشعر بالخجل من اتساع مساحة الاحتقار لها بسبب ما يجرى بثه من أكاذيب وأضاليل ومحاولة تشويه التاريخ إلى حد وصف الإرهابى هشام عشماوى بأنه رمز ورائد من رموز ورواد حركة التغيير فى العالم العربي!


وليس يشفع للجزيرة أنها بعد يومين من إذاعة التقرير أقدمت على حذفه من موقعها الإلكترونى لأن الجرم كان قد وقع والمستور قد انكشف وكل ما فى الأمر أنهم فى قطر انتبهوا إلى أن هذا التقرير المنحط يمكن أن يضعهم تحت طائلة الحساب لاستخدامهم هذه الوسيلة الإعلامية فى الترويج المفضوح والمباشر للأفكار التى تمجد الإرهابيين وتبرر الإرهاب بالمخالفة للقواعد والقوانين الدولية بشأن محظورات البث الفضائي!

إن على الجزيرة أن تعترف بفشلها فى الشوشرة على مسلسل الاختيار الذى حظى بأكثر نسبة مشاهدة فى العالم العربى منذ مسلسل رأفت الهجان قبل ما يقرب من 40عاما ليس فقط لأن الوقائع الدرامية كانت مطابقة للأحداث الحقيقية التى تكشف البطولات المجيدة للقوات المسلحة ورجال الشرطة المصرية فى الحرب الشرسة ضد الإرهاب وإنما أيضا لأن المسلسل يعرى - فى الوقت ذاته – أكاذيب وخرافات الفكر التكفيرى الذى ترعاه قطر بدعم تركيا وأذرعها الإعلامية المكلفة بنشر الفتنة فى مصر والعديد من الدول العربية والتحريض السافر ضد أمنها واستقرارها.

وشكرا لمن قام على إنتاج وإخراج وأداء مسلسل الاختيار بهذه الروعة التى تليق بالأبطال والشهداء وعلى رأسهم الشهيد أحمد منسى الذى جسد شخصيته الفنان المبدع أمير كرارة لأن ذلك أسهم فى اتضاح معالم المؤامرة التى تتخندق حولها قناة الجزيرة وسائر قنوات الفتنة والتحريض فى اسطنبول ولندن التى انصرف الناس عن متابعتها بعد انفضاح أمرها!

خير الكلام:

<< إذا أخطأت فلا تجعل العذر كذبة مزخرفة!

نقلا عن صحيفة الأهرام

مادة إعلانية

[x]