محكمة ألمانية عليا تصدر حكما في أول دعوى مدنية بالبلاد في فضيحة "فولكس فاجن"

25-5-2020 | 07:11

فولكس فاجن

 

الألمانية

تصدر ال محكمة العليا للاجراءات المدنية في ألمانيا في وقت لاحق اليوم الاثنين حكمها في أول قضية في البلاد يرفعها مالك سيارة فولكس فاجن بشأن الغش في اختبار العوادم.


ويسعى المدعي من ولاية راينلاند بالاتينات الواقعة جنوب غربي ألمانيا لاسترداد كامل قيمة السيارة فولكس فاجن البالغ حوالي 31500 يورو (34450 دولارًا) مقابل سيارة مستعملة اشتراها في عام 2014.

وسيمثل الحكم سابقة مهمة لمئات الآلاف من الأشخاص الذين اشتروا مركبات مزودة بأجهزة قادرة على خداع اختبارات العوادم، في فضيحة هزت فولكس فاجن وصناعة السيارات بالكامل منذ سبتمبر 2015.

وقضت محكمة إقليمية عليا في مدينة كوبلنز سابقًا بأنه يجب أن يستعيد الرجل جزء من المبلغ الذي دفعه مقابل السيارة - وهو قرار استأنفه كل من فولكس فاجن والمدعي.

ووافقت مجموعة فولكس فاجن مؤخرًا على دفع تعويضات لـ 235 الف مالك لسياراتها في ألمانيا، لتجنب دعوى قضائية جماعية، وستدفع الشركة ما يصل إلى 830 مليون يورو بموجب الصفقة، التي تم التفاوض عليها مع مجموعة المستهلكين "منظمة حماية المستهلك الاتحادية".

لكن عشرات الآلاف من المستهلكين مازالوا يعتزمون مقاضاة شركة صناعة السيارات بشكل فردي.

مادة إعلانية

[x]