طوارئ "كورونا" فى إجازة العيد

24-5-2020 | 19:10

 

حل علينا عيد الفطر المبارك هذا العام فى ظروف مختلفة عن جميع الأعوام السابقة، فلم نشهد أى مظهر من مظاهره المعتادة من أداء الصلاة فى الساحات والمساجد، وزيارة الأصدقاء، والخروج إلى المتنزهات، وحكم فيروس كورونا على الجميع بالبقاء فى المنازل، واضطر الحكومة إلى اتخاذ تدابير أكثر شديدة لمنع انتشاره، ولكن تبقى هناك ملاحظات ينبغى الأخذ بها، حتى تمر هذه الأيام العصيبة بسلام، ويمكن إيجاز أهمها فيما يلى:

ـ توخى الحذر عند شراء المنتجات والسلع، والتأكد من أن مصادرها موثوقة، وهنا نشير إلى دور جهاز حماية المستهلك فى محاربة الممارسات التى قد تلحق أضراراً بصحة وسلامة المواطنين، من خلال إجراءات استباقية لتوعيتهم وتنبيههم إلى بعض السلع أو المنتجات الضارة، بعد التأكد من المعلومات فى هذا الصدد، ضبط السلع المقلدة ومجهولة المصدر قبل بيعها لهم.

ـ ضرورة قيام وزارة التموين بتوفير السلع المدعمة لأصحاب البطاقات التموينية، مع تعديل مواعيد تشغيل المخابز البلدية، كما كانت قبل شهر رمضان، وذلك لضمان توفير الخبز المدعم للمواطنين، بالإضافة إلى توفير الدقيق للمخابز، والقمح بالنسبة للمطاحن مع التنبيه باتخاذ الإجراءات الاحترازية للوقاية من انتشار الفيروس.

ـ ضرورة تشكيل مجموعات من مفتشى التموين للمرور على المطاحن للتأكد من توافر الدقيق، وكذلك المرور على المستودعات، للتأكد من بيع الإسطوانات بالسعر الرسمي.

ـ على المواطنين عدم شراء خبز الأرصفة لتعرضه للتلوث، وكذلك عدم شراء أسطوانات البوتاجاز من السريحة والتعامل مع المنافذ المعتمدة ، وشراء الخبز اللازم من المخابز المرخصة.

ـ يجب تأمين مخزون إستراتيجي من السلع والمنتجات الغذائية واللحوم والدواجن، وكذلك الأقماح المخصصة لإنتاج الخبز البلدى المدعم.

هذه الإجراءات يجب الإسراع بها تحاشيا لانتشار هذا الفيروس اللعين، ليس فى أجازة العيد فحسب، وإنما بصفة دائمة إلى أن تمر الأزمة بسلام.

مقالات اخري للكاتب

إجراءات استباقية لابد منها

من الخطوات الاستباقية التى راعتها الحكومة هذا العام، الخطوة المتعلقة بالسيول، إذ تتابع الأجهزة المعنية جاهزية إجراءات مواجهة السيول وارتفاع مناسيب المياه

وقفة مع الجرائم الإلكترونية

أصبحت الجرائم الإلكترونية من أخطر الجرائم التي تحتاج إلى المواجهة والحسم لكيلا يتفشى خطرها، ومن هنا صار ضروريًا تفعيل قانون مكافحة "جرائم تقنية المعلومات" بعد صدور لائحته التنفيذية، خصوصًا مع بدء مرحلة التحول الرقمي.

المبادرات الرئاسية الصحية

تعد المبادرات الرئاسية فى مجال الصحة من أبرز الخطوات التى تتخذها الدولة لتحسين الأحوال الصحية للمواطنين، وتوفير العلاج اللازم لهم، علاوة على خطة التأمين الصحى الشامل على مستوى الجمهورية، والتى تسير بخطى متسارعة، ونستطيع أن نرصد فى هذه القضية النقاط التالية:-

الكمامات المغشوشة!

بمرور الوقت ومع استمرار الالتزام بالإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا تنتشر فى الأسواق كمامات مجهولة المصدر، وقد يتسبب استخدامها فى انتشار الأمراض، ولابد من التوعية بشأنها، وهناك اختبارات من الممكن أن يقوم بها المستهلك على نوعية الكمامة التى يشتريها، ومنها اختبار المياه والشمعة

صفحة جديدة في مخالفات "الساحل الشمالي"

في قرى الساحل الشمالي، توجد مخالفات عديدة، سواء ببناء أدوار زائدة عن المحدد أو التعدي على حرم الشاطئ أو مخالفات أخرى، بإنشاء محلات تجارية وكافيهات غير مدرجة في المخطط المعتمد، ونتوقف في هذه القضية عند النقاط الآتية:

رؤية شاملة للتعليم في العام الجديد

فى ضوء ما فرضته علينا جائحة كورونا، يجب وضع تصور شامل للعملية التعليمية بالمدارس والجامعات فى العام الدراسيّ الجديد 2020-2021 والاستفادة مما تم إعداده من برامج تعليمية، خصوصا بعد أن أصبحت لدينا بنية أساسية إلكترونية متكاملة في المرحلة الثانوية، ونستطيع أن نرصد فى هذه القضية الملاحظات الآتية:

مراكز الإبداع الرقمية

من الخطوات المهمة التى اتخذتها الدولة على طريق التحوّل الرقمى إنشاء مراكز "إبداع مصر الرقمية"، وإقامة مناطق تكنولوجية على مستوى الجمهورية، بهدف جذب الجامعات

"الروبيكي" نقطة الانطلاق

في خطوة مهمة وسريعة سوف يكون لها مردود اقتصادي كبير، افتتح الرئيس عبدالفتاح السيسي الجزء الخاص بالنسيج في منطقة الروبيكي، ويضم ستة مصانع مجهزة بأحدث الماكينات

المبادرة الرئاسية لتشجيع المنتج المحلى

مع بدء تنفيذ مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي لتحفيز الاستهلاك، وتشجيع المنتج المحلى، يتساءل الكثيرون عن ماهية هذه المبادرة وجدواها، وبقراءة سريعة لها، نجد

محاذير عودة الغوص والسباحة

فى إطار تخفيف الإجراءات الاحترازية، وعودة الحياة الطبيعية بعد أربعة أشهر من انتشار فيروس "كورونا المستجد، تبدأ مراكز الغوص فى العمل من جديد، وتقتضى إعادة

مشروع المربي الصغير

يفكر الكثيرون فى إقامة مشروعات صغيرة تدر عليهم عائدا يواجهون به متطلبات المعيشة، ومن بين المشروعات التى يمكن أن تحقق النجاح بجهد معقول، وتهم كل المستهلكين،

[x]