نائب رئيس اتحاد الكرة يفند الحقائق بشأن مصير الموسم الحالي وموعد القرار النهائي

23-5-2020 | 11:03

جمال محمد علي

 

محمد الجوهري

كشف الدكتور جمال محمد على نائب رئيس اللجنة الخماسية ل اتحاد الكرة تفاصيل مساعي «الجبلاية» لإنقاذ الموسم الكروي الحالي، بدراسة عدد من السيناريوهات، في ظل الأزمة الصحية التي تضرب العالم، بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد.


وأجرى « جمال محمد على » مداخلة هاتفية مع قناة «أون تايم سبورتس» فند خلالها عدد من الحقائق والمعوقات التي تواجه اتحاد الكرة في سبيله لاستكمال الموسم الحالي.

وقال نائب رئيس اللجنة الخماسية: «لدينا 18 فريق في الدوري الممتاز، و36 فريق في القسم الثاني و167 في القسم الثالث، و376 في القسم الرابع، بإجمالي 597 فريقا، يتبقي في الممتاز 150 مباراة، و90 مباراة في القسم الثاني، و9 مباريات في كأس مصر، وفي القسم الثالث يتبقى 66 مباراة، والقسم الرابع يتبقى فيه 30 مباراة، اي أن اجمالي ما تبقى 375 مباراة».

وأضاف: «هناك انقسام بين الأندية في الأراء بحسب ترتيبها ووضعها في الجدول من حيث إمكانية استكمال ما تبقى من مباريات المسابقة أو إلغائها، لكن اتحاد الكرة بالتنسيق مع وزارة الشباب والرياضة يعملان على اتخاذ القرار بمنتهى الحيادية».

وتابع: «توجد ضوابط شديدة حال استكمال المسابقة، على الجميع أن يلتزم بها، وفي ضوء قرار مجلس الوزارء بعودة النشاط تدريجيا من منتصف يونيو، والاجتماع الذي تم مع الدكتور أشرف صبحي من أجل وضع معايير مع وزارة الصحة التي سيكون لها الدور الرئيسي في تنفيذ القرار».

واستطرد: «اللجنة التي تشكلت في وزارة الشباب والرياضة برئاسة الدكتور محمد سلطان، وضعت بعض المعايير بالبدء في استئناف النشاط بالتدريب الفردي في الأسبوع الأول، ثم تدريبات جماعية في الأسبوعين التاليين، والاجراءات الوقائية تمت دراستها بعناية شديدة، وستقدمها وزارة الشباب والرياضة».

وأردف: «كي يتم استكمال 375 مباراة متبقية، لابد من إقامة المباريات في ملاعب محدودة، الفرق تحتاج لمعسكرات مغلقة لمدة 80 يوما، في الدوري الممتاز الأمر يحتاج 72 مليون جنيه فقط للإقامة، بخلاف حاجة أسوان وطنطا للاقامة الكاملة، ولو تم توزيع المباريات على 3 مدن في 6 ملاعب، ولابد من توفير ملاعب للتدريب، وكذلك 2.25 مليون جنيه لحكام المباريات، إذ تبلغ تكلفة طاقم التحكيم 15 ألف جنيه للمباراة الواحدة، وإيجار الملاعب سيتجاوز مليون جنيه، وكذلك إجراء المسحات للاعبين تبلغ تكلفته حوالي 1.8 مليون جنيه، وبعد مراجعة الأمر مع عمرو الجنايني رئيس الاتحاد تبين أن تكلفة استئناف الدوري الممتاز بحاجة لتوفير من 81 إلى 90 مليون جنيه».

واختتم: «ننتظر بعد إجازة عيد الفطر المبارك، حتى تصل الضوابط والمعايير التي ستصل من وزارتي الشباب والرياضة والصحة، وفي ضوء ذلك سيتم مناقشة مستقبل استئناف النشاط من عدمه، ما يهم اتحاد الكرة أن حياة أي فرد أهم من البطولة».

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]