أشهر البرامج الإذاعية الفرنسية يشيد بمجهودات وزارة السياحة والآثار المصرية في تعاملها مع أزمة كورونا

21-5-2020 | 23:15

وزارة السياحة والآثار

 

أ ش أ

أشاد برنامج "فرانس انفو"، أحد أشهر البرامج الإذاعية الفرنسية ، والأوسع انتشارًا بين جمهورها، بمجهودات وزارة السياحة والآثار أثناء فترة التوقف التي تسببت فيها أزمة جائحة كورونا.


وقال مقدم البرنامج إن مصر استطاعت استغلال فترة التوقف بشكل أمثل، حيث أطلقت وزارة السياحة والآثار المصرية عددا كبيرا من الجولات الافتراضية لمختلف المواقع الأثرية، سواء المصرية القديمة أو الإسلامية، أو المسيحية، وهو ما سبب رواجا غير مسبوق لتلك المواقع التي بعضها لم يكن معروفا للسائح من قبل.

وأضاف أن الوزارة أطلقت كذلك عددا من المقاطع المصورة "فيديو" المترجمة للإنجليزية من داخل المتاحف المصرية مثل المتحف المصري في التحرير ومتحف الفن الإسلامي مما انعكس بالايجاب لدى الراغبين في زيارة مصر.

وأكد مقدم البرنامج أن الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها مصر حيال السياحة الشاطئية من المراقبة على الفنادق السياحية، وابتكار شهادة السلامة الصحية والإعلان عن شروط قاسية لعودة الفندق للعمل أرسلت رسائل اطمئنان متتالية لكل الراغبين في زيارة المقصد السياحي المصري والاستمتاع بشواطئها الساحرة.

ولفت إلى الإجراءات التي اتخذتها وزارة السياحة والآثار بالتنسيق مع الحكومة المصرية لدعم القطاع السياحي والتي حافظت على عمالته المدربة، والتي من ضمنها تأجيل كل المديونيات على المنشآت السياحية، وتخفيض سعر الفائدة على قروض التشغيل من 8 إلى 5 % من قبل البنك المركزي المصري، ومعاقبة أي فندق يقوم بتسريح عمالته لدرجة وصلت للإغلاق التام.

وختم مقدم برنامج قناة "فرانس انفو" الإذاعية الأشهر بفرنسا كلماته قائلا "إن كل تلك الإجراءت تجعل مصر مؤهلة لتكون في بداية السباق السياحي فور عودتها بعد انتهاء جائحة كورونا العالمية".

الأكثر قراءة

[x]