أمين "البحوث الإسلامية": "العفة" فضيلة ترفع شأن صاحبها في الدنيا والآخرة

19-5-2020 | 17:41

د. نظير عياد - الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية

 

شيماء عبد الهادي

واصل الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية د. نظير عياد حديثه عن الفضائل والأخلاق التي نحتاج إليها في مجتمعاتنا، وذلك من خلال سلسلة " بأخلاقنا نرتقي "، والتي يتم نشرها على موقع المجمع وصفحات التواصل الاجتماعي على مدار أيام الشهر الفضيل.


تناول الأمين العام في حلقة اليوم خلق العفة، مؤكدًا أنه أدب عظيم وسلوك قويم نحن في أمس الحاجة إليه في مجتمعاتنا، حيث تخلّق به أنبياء الله تعالى أجمعين، ويكفي مثالًا على ذلك يوسف عليه السلام، وكيف قاده هذا الخلق إلى أن يكون في أعلى المراتب في الدنيا وفي الدين.

أضاف عياد أن المتأمل في نصوص الدين وما نقل عن النبي صلى الله عليه وسلم، يجد العديد من التوجيهات التي تؤكد على أهمية التخلق بهذا الخلق، وتوجيه العقول ولفت الأنظار إلى حفظ الجوارح الظاهرة والباطنة مخافة أن يقع في المحظورات.

أوضح الأمين العام، أن العفة لا تقتصر على جانب دون جانب، وإنما تتسع لتشمل جميع الجوانب، وأن التحلي بها يعد سبيلًا لنشر الفضائل والخير وتماسك المجتمع.

[x]