ماذا قال مفيد فوزي عن بيومي فؤاد وعمرو دياب؟

18-5-2020 | 20:50

مفيد فوزى

 

راندا رضا

قال الإعلامى مفيد فوزى: لا أستطيع أن أهاجم شخصا أكرهه، ولكنى أتجاهله، أما من أحبه، أُظهر جماليات عمله.

وحول عدم تقديمه برامج "توك شو"، قال، "الكذب فى برامج التوك شو أكبر، وأنا أريد أن أقدم شيئا ينحاز للمواطن المصرى الغلبان، و"مش بستف الأوراق"، وفى برامج الشو، تُستف الأوراق، وربما يكونوا بيخافوا منى".

وأضاف خلال برنامج " شيخ الحارة " مع المخرجة إيناس الدغيدى، على القاهرة والناس، فى فقرة "سيرتك على كل لسان"، تعليقا على عمليات التحول الجنسى، "عندما تحول الفتاة إلى ولد لا ينزعج الأب، أما العكس فيشعر الأب بتعاسة كبرى، رغم أن أكبر فرحة فى الدنيا حينما علمت أن زوجتى حامل فى بنت، ولكن التحولات تكون فيها قسوة للأب، وأحترم شجاعة هشام سليم، لأنه أباح سرا، كثير من الناس يخفونه بداعى "بلاش الفضيحة".. ربما لأن البنت صارت ولدا، وهو سيعيش فترة نفسية، لأن التغير الفسيولوجى الذى يحدث للإنسان أمرا ليس سهلا".

وعن تصريحاته مع الإعلامى تامر أمين، بأن "كورونا" يمكن علاجه بوصفة من العطار، قال فوزى، "أنا أخطأت، ولكن الدكتور محسن سامى، حينما قال لى اسم الوصقة فى التليفون فهمته خطأ، ولكنى من جيل يعترف أنه أخطأ ببساطة شديدة، وصححت خطأى فى المرة التالية، فالاعتراف بالخطأ ليس فقط فضيلة ولكنه رجولة".

وعن تصريحاته ضد بيومى فؤاد، قال فوزى، مش مستقصده، ولكن ديه موهبة، بيومى فؤاد لا يضحكنى، ومش عيب إنى أقول كده، زي ما قول أن عمرو دياب لا يطربنى، ولا أبتسم حينما أشاهد على ربيع، فالله أعطى لكل إنسان موهبة، ولكن يبدو أن حجم مواهبهم قليل، فعادل إمام كان لافتا للنظر منذ أول مرة، هم أشباه كوميدانات.. الايفيه سخيف وساذج.. وأضحك على أحمد أدم وسمير غانم.. مافيش حد بيضحكني من الجيل الجديد.. بشوف على ربيع ببقى عاوز أطبط عليه.. عمرى ماضحكت على اللمبى".

قال الإعلامى مفيد فوزى تعليقا على أنه ساعد ابنته فى أن تكون إعلامية، "حنان تكتب فى المصرى اليوم منذ فترة، وهى صحفية، وكانت تقدم برنامج "عسل أبيض"، ولها شخصيتها وتملك السخرية الكاملة، وأقيمها بـ 8 من 10، وأندهش لماذا لا توجد على الشاشة الآن".

وأبدى مفيد فوزى، اندهاشه من شائعة رغبته فى أن يجرى حوارا مع "سما المصرى" قائلا، أقسم بالله ما أعرفها، ولا فى اهتماماتى.

وتابع: أتمنى تقديم برنامج "بيت مفيد" لمفيد فوزى، لا أن أقدم برنامجا باسم إعلامى آخر، فعمرو أديب صوت عالى، طيب القلب، والإبراشى صحفى عاقل" ورفض فوزى التعليق على أداء خالد أبو بكر.

[x]