كيلليني يصف تدخل راموس مع صلاح في نهائي دوري الأبطال بـ"ضربة المعلم"

16-5-2020 | 15:02

قائد نادي يوفنتوس جورجيو كيلليني

 

تهاني سليم

يعتقد قائد نادي يوفنتوس، المدافع جورجيو كيلليني ، أن نظيره قائد ريال مدريد، سيرخيو راموس ، أفضل مدافع في العالم، لكنه يعتقد كذلك أن راموس لم يكن بريئا وقت أن أصاب محمد صلاح في نهائي دوري أبطال أوروبا.

وفي سيرته الذاتية التي ستنشر وسربت بعض أجزائها يقول كيلليني عن راموس : "هو أفضل مدافع في العالم" مُضيفًا: "يقولون إنه مندفع ولا يجيد التكتيك بل يكلف فريقه 8-10 أهداف كل موسم من أخطائه، هو لاعب تكتيكي جدًا بإمكانه أن يصبح مهاجمًا أمامي".

ويتابع المدافع كيلليني قائد يوفنتوس ومنتخب إيطاليا عن قائد منتخب إسبانيا: "لديه شخصيتان لا يمتلكهما غيره؛ يعرف كيف يكون حاسمًا في المباريات الكبرى وتدخلات تُسبب إصابات بذكاء شيطاني".

ويواصل جورجيو: "تدخله مع صلاح في نهائي دوري الأبطال 2018 كانت ضربة معلم., يردد دائمًا أنه لم يتعمد إيذائه لكن تسع من عشرات مرات كان صلاح سيسقط كما سقط ومع عدم ترك ذراعه فقد خاطر بكسر ذراع منافسه".

كان راموس قد تسبب بتدخله في إصابة الدولي المصري محمد صلاح لاعب ليفربول بتمزق في كتفه خلال نهائي دوري أبطال أوروبا بنهائي كييف الذي توج فيه ريال مدريد ببطولته الثالثة عشرة بالفوز 3-1.

وراهن جوريجو أن ريال مدريد ما كان ليخرج من دوري الأبطال الموسم الماضي على يد أياكس لو كان راموس موجودًا: "بوجوده في البرنابية، ملعب ريال مدريد، ما كان فريقه ليسخر من أياكس أراهن على ذلك بأي مبلغ".

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]