خالد الجندى يرد على مفتى الإخوان.. ويؤكد: ضال ومخالف لشرع الله

14-5-2020 | 23:48

الشيخ خالد الجندي

 

راندا رضا

رد الشيخ خالد الجندي ، عضو المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية، على مزاعم مفتى الجماعة الإرهابية فى أوروبا خالد حنفى، وإطلاقه العديد من الفتاوى التحريضية الآن من أجل أن يوجه مسلمى أوروبا أموال زكاتهم إلى المراكز الإسلامية فى أوروبا .


وقال "الجندى" خلال مداخلة هاتفية مع وائل الإبراشي، ببرنامج "التاسعة"، المذاع عبر القناة الأولى المصرية، إن هذه الفتوى تخالف فقه الائمة رضى الله عنهم، وتخالف صريح الكتاب والسنة، لأن الآية القرآنية تقول "إنما الصدقات للفقراء والمساكين والعاملين عليها والمؤلفة قلوبهم وفي الرقاب والغارمين وفي سبيل الله وابن السبيل فريضة من الله والله عليم حكيم"، وهذه الآية خلت من تحديد الزمان والمكان، وتتحدث عن مصلحة ما يسمى بالفقر وليس المكان الذى يتواجد فيه المزكي.

وأشار إلى أن الآية حددت مصلحة الفقير وليس مصلحة المكان، والأصل أن تخرج الزكاة من أغنياء القوم للفقراء لتحقيق المقصد التكافلى وتقل الفوارق الطبقية وتحل المشاكل الاقتصادية.

وأضاف أن الله تعالى يقول "وَآتِ ذَا الْقُرْبَى حَقَّهُ وَالْمِسْكِينَ وَابْنَ السَّبِيلِ"، وبالتالي لا يجوز انتقال حق ذوى القربى إلى أهل بلدة أخرى، وصاحب فتوى الجماعة ضال مضل ويخالف شرع الله عز وجل وكتابه وسنته.


وواصل:" لا يوجد مساكـين بالمعنى المتعارف عليه في المجتمعين الأوروبي والأمريكي بسبب الكفالات التعليمية والصحية والغذائية الموجودة بالمجتمع الأوروبى، وبعض المسلمين العرب الموجودون هناك المتعطلون عن العمل يأخذون معونة البطالة تكفيهم للعيش والحياة، ومن يقول إن هناك مساكين فهو كاذب بمعنى الكلمة، وهناك طائفة معدودة وقليلة يسمون بالناس من هواة النوم في الشوارع وهؤلاء غير مستحقي الزكاة من غير ذوى القربى".

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]