"قضاة مصر" يرحب بمبادرة الدعاء والصلاة من أجل الإنسانية ويدعو للتلاحم

13-5-2020 | 22:43

المستشار محمد عبدالمحسن

 

شيماء عبد الهادي

أعلن نادي قضاة مصر ترحيبه بدعوة الدعاء والصوم والصلاة من أجل الإنسانية يوم الخميس 14 مايو، والتي أطلقتها اللجنة العليا للأخوة الإنسانية.


وفي بيان صادر عن مجلس إدارة نادي قضاة مصر ، برئاسة المستشار محمد عبدالمحسن، أكد النادي أن هذه الجائحة غيرت أنماط العالم الحياتية، إذ ألزمت الناس بيوتهم وشلت حركة الحياة المعتادة، كما أغلقت الحرمين الشريفين والمساجد والكنائس وكل دور العبادة وفرضت نمطاً جديداً من أنماط الحياة وهي حياة العزلة والتباعد الاجتماعي.

وأكد " قضاة مصر " أن انتشار هذه الجائحة يتطلب استدعاء كل معاني التضامن واستنهاض كل المآثر الإنسانية الراقية، ليسطر العالم أجمع على جدارية ترابط العائلةِ البشريَّةِ تاريخاً جديداً، بأن يكون البشر أكثر قرباً وأكثر التحاماً وأكثر نبلاً وسمواً، وأن يلتفوا جميعاً حولَ المُشتَركاتِ الإنسانيَّةِ، وأن يعيدوا حسابات أولوياتهم وترتيب اهتماماتهم نابذين كل دعاوى الفرقة والتشرذم، وأن يرتقوا فوق أي خلاف وصراع في واقع استثنائي يتطلب أن ننظر للحدث بدقة وعمق وعبرة، فالاعتبار سنة مهجورة والاتعاظ عبادة عظيمة.

وأعرب نادي قضاة مصر عن دعواته لله أن يحفظ البشرية جمعاء من هذا الوباء، وأن يرزق الجميع الأمن والأمان والاطمئنان والاستقرار.

يذكر أن اللجنة العليا للأخوة الإنسانية كانت قد أصدرت بيانًا دعت فيه القيادات الدينية وجموع الناس حول العالم للصلاة والصيام والدعاء من أجل الإنسانية يوم الخميس 14مايو 2020، وأعلن قداسة البابا فرنسيس، بابا الكنيسة الكاثوليكية، وفضيلة الإمام الأكبر أ.د أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، وعدد الكبير من الشخصيات الدينية والسياسية والمجتمعية ترحيبهم ومشاركتهم في هذا الحدث العالمي.

مادة إعلانية

[x]