دنيا ودين

النائب العام المصري الأسبق يعلن مشاركته في مبادرة «الصلاة من أجل الإنسانية»

10-5-2020 | 23:21

المستشار الدكتور عبد المجيد محمود

شيماء عبد الهادي

أعلن المستشار الدكتور عبدالمجيد محمود، النائب العام المصري الأسبق، في مقطع فيديو مصور، ترحيبه بالدعوة التي أطلقتها اللجنة الدولية العليا للأخوة الإنسانية لكل شعوب العالم للصلاة والدعاءُ من أجل أن يرفع الله الوباء والبلاء الإنسانية في 14 مايو الجاري، والتي لاقت ترحيبا كبيرا من العديد من الرؤساء والوزراء والشخصيات الدينية والفنية والسياسة البارزة حول العالم.

وقال المستشار عبدالمجيد محمود: "إن نداء اللجنة العليا للأخوة الإنسانية للصلاة من أجل الإنسانية يجسد الحكمة الحقيقة للأديان، ولا شك أن التفاف البشر حول هذا النداء يحقق أيضا الأهداف النبيلة التي يعمل عليها الأستاذ الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، وقداسة البابا فرنسيس بابا الفاتيكان ويؤكد حاجة البشرية إلى نبذ التمييز والفرقة والعمل على القواسم المشتركة التى تعلي قيم الإنسانية".

وتابع النائب العام المصري الأسبق قائلا: "سوف أصلي بإذن الله أنا وعائلتي وأدعو الجميع إلى الصلاة يوم 14 مايو من أجل أن يرفع الله والوباء عن كل الناس".

وكانت "اللجنة العليا للأخوة الإنسانية" قد أطلقت، نداءً عالميًّا إلى جميع الناس، على اختلاف ألسنتِهم وألوانهم ومعتقداتهم، للتوجه إلى الله بالدعاء والصلاة والصوم وأعمال الخير، كل فرد في مكانه، وحسب دينه ومعتقده، من أجل أن يرفعَ الله وباء كورونا، وأن يُغيثَ العالم من هذا الابتلاء، وأن يُلهمَ العلماءَ اكتشافَ دواء يقضي عليه، وأن يُنقذ العالمَ من التبعاتِ الصحية والاقتصاديةِ والإنسانية، جراء انتشار هذا الوباء الخطير.

ودعتِ "اللجنة العليا للأخوة الإنسانية" المؤمنين من كافة الطوائف الدينية، أن يكون يوم الخميس الموافق 14 مايو الجاري يومًا عالميًّا للصلاة من أجل الإنسانية، مناشِدةً كافة القيادات الدينية وجموع الناس حول العالم بالاستجابة لهذا النداء الإنساني، والتوجه إلى الله عز وجل بصوتٍ واحدٍ، من أجل أن يحفظَ البشرية ويوفقَها لتجاوز هذه الجائحة، وأن يُعيد إليها الأمنَ والاستقرارَ والصحة والنماء؛ ليصبحَ عالمنا - بعد انقضاء هذه الجائحة - أكثر إنسانيةً وأخوة من أي وقت مضى.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة