جائحة «كورونا» تكشف جهود الدولة المصرية في زيادة صادراتها الزراعية

10-5-2020 | 20:08

صورة أرشيفية - الصادرات الزراعية

 

أحمد حامد

استطاعت الدولة المصرية أن تنهض فى جميع قطاعتها فى الآونة الأخيرة، فقد شهد القطاع الزراعي بشكل عام نهضة كبيرة على كل مستوياته ولم تكن الصادرات الزراعية هى الوحيدة التى شهدت طفرة كبيرة فى السنوات الأخيرة، حيث غزت الأسواق الأوربية والعربية.

وجاءت جائحة فيروس كورونا المستجد لتكشف حجم ما قامت به الدولة المصرية فى السنوات الأخيرة من نجاح فى مستوى زيادة صادراتها الزراعية فى السوق العالمي الأوروبي والعربي.

وأكد السيد القصير وزير الزراعة، أن هناك طلبًا كبيرًا من قبل دول أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية على السلع الزراعية المصرية، منوهًا بأن مصر بالمركز الأول عالميًا لتصدير الموالح بـ 1.8 مليون طن، ثم البطاطس 550 ألف طن، والبصل 150 ألف طن، والفراولة 20 ألف طن.

وأضاف أن موسم صادرات الخضر والفاكهة شهد زيادة ملحوظة، وسط إجراءات مشددة على جميع صادرات الزراعية الخضر والفاكهة، تضمن زيادة صادرات المنتجات الزراعية لجميع الأسواق العالمية.

ولفت إلى أن المنتج المصرى أصبح علامة مسجلة عالميُا الآن في الصادرات الزراعية ، رغم الأزمة العالمية من جائحة فيروس كورونا ، مؤكدًا أن إجمالى الصادرات الزراعية وصل لـ2.2 مليون طن، وأن هناك 9.4 مليون فدان إجمالي الأراضى الزراعية فى مصر بعد المجهود الكبير الذي قامت به القيادة السياسية فى البلاد من استصلاح أراضي زراعية جديدة أضافت إلى الرقعة الزراعية المصرية.

وأشاد «القصير» بجهود جميع العاملين بالحجر الزراعي الذين يواصلون العمل ليلًا ونهارًا من أجل إنهاء وتسهيل إجراءات التصدير لدعم الاقتصاد الوطني بالاحتياطي النقدي الأجنبي، مشددًا على اتخاذ كل الإجراءات الاحترازية لوقايتهم من فيروس كورونا .

وأوضح الدكتور أحمد العطار، رئيس الإدارة المركزية للحجر الزراعي، أن جائحة فيروس كورونا أثرت على العالم كله فى حجم الصادرات والواردات للدول، مؤكدًا أن الاجراءات التى اتخذتها القيادة السياسية بالبلاد من قبل من حيث التوسع فى الرقعة الزراعية وتطوير معامل البحوث الزراعية والعمل مع الباحثين جنبا الى جنب لتطوير سلالات لجميع المحاصيل تعمل على أن تكون فى أولى المحاصيل الزراعية التى تصدر لجميع الدول.

وأضاف «العطار»، أن المحاصيل الزراعية تغزو العالم الآن ومنها البرتقال المصري حيث يغزو كل أسواق العالم، مشيرًا إلى أن مصر حاليًا تحتل المرتبة الأولى عالميا في تصدير البرتقال متقدمة على إسبانيا، والتي كانت تحتل الصدارة في الأعوام الماضية.

وقال «العطار»، إن البرتقال المصري حاليًا يغزو الأسواق الإسبانية نفسها، حيث استقبلت هذا العام نحو ثلاثة آلاف طن برتقال قادمة من مصر.

وأضاف أن إجمالي صادرات مصر من البرتقال نحو 1.3 مليون طن منذ بداية العام الحالي؛ مؤكدا أن هناك طلبات متزايدة من كل دول العالم على المنتجات الزراعية المصرية نظرًا لجودتها العالية وتوافر كافة الاشتراطات والمواصفات الفنية للدول المستوردة.

وأوضح «العطار»، أن الصادرات بلغت 5 ملايين و365 ألفًا و635 طنًّا من المنتجات الزراعية خلال 2019، بزيادة 238 ألفًا و743طنًّا على المدة المقابلة من 2018، وضمّت قائمة أهم الصادرات الزراعية عن هذه الفترة الموالح، والبطاطس، والبصل، والعنب، والرمان، والثوم، والمانجو، والفراولة، والفاصوليا، والجوافة، والخيار، والفلفل، والباذنجان.

جدير بالذكر أن إجمالي الصادرات الزراعية المصرية تجاوز 2.2 مليون طن منذ يناير الماضي، ورغم ظروف تفشي فيروس كورونا المستجد في العالم فإن الصادرات الزراعية المصرية لم تتوقف.

مادة إعلانية

[x]