[x]

أخبار

إمام مسجد الحسين: "الصحة والعافية" من أفضل نعم الله على خلقه

7-5-2020 | 23:28

مسجد الحسين

أ ش أ

قال الشيخ مصطفى عبد السلام، إمام مسجد الإمام الحسين (رضي الله عنه) إن من أفضل النعم التي أنعم الله بها على خلقه نعمة الصحة والعافية ، داعيا المسلمين للتأمل في قول المولى (عز وجل) في القرآن الكريم {يَا أَيُّهَا الْإِنسَانُ مَا غَرَّكَ بِرَبِّكَ الْكَرِيمِ (6) الَّذِي خَلَقَكَ فَسَوَّاكَ فَعَدَلَكَ (7) فِي أَيِّ صُورَةٍ مَّا شَاءَ رَكَّبَكَ (8)} [ سورة الإنفطار].


وأضاف إمام مسجد الإمام الحسين (رضي الله عنه) - خلال كلمته الليلة في الحلقة الرابعة عشر من حلقات برنامج (حديث السحور) الذي تقدمه وكالة أنباء الشرق الأوسط (أ ش أ) بمناسبة شهر رمضان الكريم ، على موقعي الوكالة على (فيس بوك) و(يوتيوب) على الروابط التي يتم إذاعتها يوميا - "أيها الإنسان أي شيء غرَّك بربك الكريم المنَّان الذي أوجدك من العدم، وسوَّى خَلْقَك في أحسن صورة، وأتمِّها، فجعلك معتدلَ القَامَة، جميلَ الصورة، بديعَ الخِلْقَة، أما ترى تناسبَ جوارحك، وعجائبَ حواسِّك، ووظائفَ أعضائك، كيف تعمل وفق نظام عجيب، وخَلْقٍ بديع مُعجز، يشهد بعظمة الخالق جلَّ جلاله، وعِظَمِ منَّته عليك، وجميل عنايته بك ، واستشهد أيضا بحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم " نعمتانِ مغْبُونٌ فيهما كثيرٌ من الناس الصِّحَّة والفراغ " .

وأوضح إمام مسجد الإمام الحسين - رضي الله عنه - أن الصحة نعمة عظيمة أنعم الله سبحانه وتعالى بها علينا ، مضيفًا : لكن هناك الكثير من الناس قد حصر وقصر النعمة على الدراهم والدنانير ، وعلى الأموال والشيكات في البنوك والعقارات والسيارات ، ونسى أن السمع نعمة ، وأن البصر نعمة ، والصحة نعمة ، والمشي نعمة والسعي ذهابا وإيابا نعمة.. كلها نعم أنعم الله "سبحانه وتعالى" بها علينا .

وأشار إلى أن النبي - صلى الله عليه وسلم - كان يدعو الله أن يديم عليه نعمة الصحة ونعمة العافية ، فطالما كان يقول عليه الصلاة والسلام في كل صباح ومساء "اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ الْعَافِيَةَ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ، اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ الْعَفْوَ وَالْعَافِيَةَ فِي دِينِي وَدُنْيَايَ ، اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ الْعَفْوَ وَالْعَافِيَةَ في أَهْلِي وَمَالِي، اللَّهُمَّ استُرْ عَوْرَاتي " ، وكان صلى الله عليه وسلم حتى قبل النوم يدعوالله سبحانه وتعالى بهذا الدعاء : "باسمك اللَّهُمَّ رَبِّي بكَ وَضَعْتُ جَنْبِي، وَبِكَ أَرْفَعُهُ، إنْ أَمْسَكْتَ نَفْسِي، فَاغْفِرْ لَهَا، وإنْ أَرْسَلْتَهَا فَاحْفَظْهَا بما تَحْفَظُ به عِبَادَكَ الصَّالِحِينَ".

وتابع: ما أجمل  أن نحافظ على هذه النعمة ، نعمة الصحة التي منحنا الله سبحانه وتعالى إياها . إذا مرضت تتداوى . حافظ على صحتك لأنك سوف تسأل عن هذه النعمة أمام الله سبحانه وتعالى ، نعم سيقول الله تعالى لك .. ألم نصحح لك جسمك . ألم نسقـك من الماء البارد.. فإذا نظرت إلى كفيك وإلى أهداف عينك وإلى أذنك سترى نعمة الله عليك ، اللهم احفظ علينا صحتنا إنك على ما تشاء قدير وأنت نعم المولى ونعم النصير.
 

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة