مفتشو آثار الجمالية: اختفاء جزء من الشريط النحاسي الموجود بجامع ومدرسة الأمير جمال الأستادار

5-5-2020 | 01:57

الدكتور أسامة طلعت رئيس قطاع الآثار الإسلامية والقبطية واليهودية

 

عمر المهدي

أثناء المرور الدوري لأفراد أمن الآثار ومفتشي آثار منطقة الجمالية ، تبين لهم اختفاء جزء من الشريط النحاسي المستطيل المثبت بواجهة ضلفتي باب جامع ومدرسة الأمير جمال الدين الأستادار، والتي تمت إضافتها أثناء أعمال الترميم التي تمت بالجامع عام ٢٠٠٠.


وأكد الدكتور أسامة طلعت، رئيس قطاع الآثار الإسلامية والقبطية واليهودية، عدم أثرية هذه القطعة المفقودة، وأنه تمت إضافتها أثناء أعمال الترميم، وقد اتخذت منطقة آثار الجمالية كافة الإجراءات القانونية اللازمة، حيث تم تحرير محضر بالواقعة، وتم تسليم كاميرات المراقبة للشرطة لتفريغها ومعرفة ملابسات السرقة ومن قام بها وتقوم الأجهزة المختصة بعملها لاستعادة الجزء المفقود.

جدير بالذكر، أن جامع ومدرسة الأمير جمال الدين الاستدار قد شيدا سنة ٨١١ هجرية ١٤٠٧ م.

مادة إعلانية

[x]