"حماة الوطن": الدولة لن تترك دماء أبنائها الأبطال

3-5-2020 | 16:24

حزب حماة الوطن

 

أميرة العادلى

أشاد حزب حماة الوطن بجهود وزارة الداخلية في الثأر من منفذي ال هجوم الإرهابي الذي استهدف مدرعة جنوب بئر العبد بشمال سيناء وهذا التحرك السريع رسالة واضحة لكل من تسول لهم أنفسهم المساس بأمن مصر أنهم لن يفلتوا من العقاب السريع.


وجه اللواء محمد الغباشي مساعد رئيس حزب حماة الوطن الشكر والتحية ل وزارة الداخلية وقوات مكافحة الإرهاب بعد نجاحهم في الثأر لشهداء مدرعة بئر العبد بشمال سيناء والقضاء على 18 إرهابيا ممن شاركوا في هذه العملية الإرهابية الخسيسة التى استشهد فيها 10 أبطال من قواتنا المسلحة على أرض الفيروز وذلك بعد أن توافرت معلومات لقطاع الأمن الوطني حول اتخاذ مجموعة من العناصر الإرهابية أحد المنازل بمحيط مدينة بئر العبد شمال سيناء وكرًا ومرتكزًا للانطلاق لتنفيذ عملياتهم العدائية.

وأكد مساعد رئيس الحزب أن هذه الضربة الأمنية القوية تؤكد بما لا يدع مجالاً للشك أن الدولة لن تترك دماء أبنائها الأبطال، وأن الإرهابيين لن يفلتوا بجرائمهم، وأن يد الأمن تطول كل من تسول له نفسه المساس بأمن مصر واستقرارها، موضحا أن هذه الضربة الأمنية القوية والعاجلة، تعد بمثابة ثأر لأرواح الشهداء الأبرار الذين فقدوا أرواحهم الطاهرة وهم يدافعون عن هذا الوطن.

وأشار اللواء الغباشى إلى أن هذه الجماعات الإرهابية التى تتاجر بالدين وتغسل عقول الشباب وتتلاعب بمشاعرهم بالحديث عن الجنة والحور العين لصناعة انتحاريين، لا يعرفون حرمة الشهر الكريم، ويستبيحون الدماء التى حرم الله قتلها إلا بالحق.

وكشف الغباشى أن القوات المسلحة تخوض حربا غير عادية، فتخوض مع قوات الشرطة، حرباً ضد العناصر الإرهابية التكفيرية، واستطاعوا أن يدمروا البنية الأساسية التحتية للإرهاب ويعملوا على تجفيف منابع وطرق التمويل مع القضاء على هذه العناصر، وذلك من خلال توجيه ضربات استباقية، استطاعت من خلالها كسر شوكة العناصر التكفيرية والقضاء عليها، ولعل الحادث الأخير يؤكد أن هذه العناصر أصابهم التخبط وأنهم يقومون بأعمال فاشلة لإثبات الوجود وضمان الحصول على تحويلات الأموال الحرام التى يتكسبون منها كمرتزقة مأجورين، مؤكدا أن العيون الساهرة يقدمون ملاحم وطنية يوميا على أرض الفيروز، وأن مصر ستظل آمنة طالما بها قوات مسلحة باسلة وشرطة مدنية قوية، تتصدى لخفافيش الظلام وفلول الإرهابيين وتسطر بطولات يوماً تلو الآخر.

مطالبا جموع المواطنين بالتكاتف والتعاون مع الأجهزة الأمنية والإبلاغ عن أى عناصر إرهابية أو أى تحركات مشبوهة تعمل على زعزعة أمن واستقرار الوطن.
 

الأكثر قراءة

[x]