وزير الداخلية الألماني يوافق على استئناف الدوري مع الالتزام بشروط مشددة

3-5-2020 | 12:08

وزير الداخلية الألماني، هورست زيهوفر

 

الألمانية

أعرب وزير الداخلية الألماني، هورست زيهوفر، عن موافقته على استئناف الدوري في مايو الجاري شريطة الالتزام بشروط مشددة بسبب جائحة كورونا .


وفي مقابلة مع صحيفة "بيلد آم زونتاج" الألمانية الصادرة اليوم الأحد، قال الوزير المسؤول عن قطاع الرياضة:" أرى أن الخطة الزمنية لرابطة الدوري معقولة وأدعم البداية الجديدة في مايو، لكن الواضح بالنسبة لي أيضا هو أنه لا يمكن أن تكون هناك امتيازات لدوري كرة القدم ".

وأضاف السياسي المنتمي إلى الحزب المسيحي الاجتماعي البافاري أن الشرط الأساسي هو ألا يؤدي المعدل المرتفع لإجراء اختبارات الكشف عن كورونا في قطاع الرياضة إلى أن يعاني النظام العام للصحة من أي نقص وطالب بتطبيق قواعد صارمة في حال أسفر أحد الاختبارات عن نتيجة إيجابية.

وقال زيهوفر:" إذا ظهرت حالة كورونا في فريق أو في أطقم رعاية الفريق، فيجب أن يوضع النادي برمته وإذا لزم الأمر الفريق الذي كان يلعب أمامه مؤخرا، في الحجر الصحي لمدة أسبوعين".

وحسب الصحيفة، فإن هذه المقابلة تمت قبل إعلان نادي كولون أن نتيجة اختبار فيروس كورونا على اثنين من لاعبيه وأحد أطقم رعاية الفريق، جاءت إيجابية، وأن الأشخاص الثلاثة تم وضعهم قيد العزل لمدة 14 يوما.

وأجرى النادي يوم الاثنين الماضي اختبارا جديدا على بقية لاعبيه الذين جاءت نتائجهم سلبية في المرة الأولى.

وتابع زيهوفر أنه ثمة مخاطر بالنسبة لجدول المباريات وجدول الدوري " لكنني أؤيد أن نُقْدِم على المحاولة لإتاحة إقامة المباريات مرة أخرى".

وتأمل رابطة الدوري أن يسفر اللقاء الذي ستعقده المستشارة انجيلا ميركل ورؤساء حكومات الولايات في السادس من أيار/مايو الجاري عن الموافقة على استئناف الدوري بمباريات بدون جمهور.

وقد بدأت أندية الدرجتين الأولى والثانية (36 ناديا) في إجراء اختبارات على اللاعبين والأطقم التي تقوم على رعايتهم.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]