خط عربي: "أنا إن قدر الإله مماتي لا تري الشرق يرفع الرأس بعدي"

12-8-2012 | 14:30

اللوحة

 

محمد سعد - تصوير: أيمن حافظ

من رائعة شاعر النيل حافظ إبراهيم "مصر تتحدث عن نفسها"، بخط فنان الخط العربي خضير البورسعيدي، كتبها حافظ إبراهيم عام 1926.


"أنا إن قدر الإله مماتي لا تري الشرق يرفع الرأس بعدي" " أنا تاج العلاء في مفرق الشرق ودراته فرائد عقدي"

نص القصيدة:

وقف الخلق ينظرون جميعا كيف أبني قواعد المجد وحدي
وبناة الأهرام في سالف الدهر كفوني الكلام عند التحدي
أنا تاج العلاء في مفرق الشرق ودراته فرائض عقدي
إن مجدي في الأوليات عريق من له مثل أولياتي ومجدي
أنا إن قدر الإله مماتي لا ترى الشرق يرفع الرأس بعدي
ما رماني رام وراح سليماً من قديم عناية الله جندي
كم بغت دولة عليّ وجارت ثم زالت وتلك عقبى التعدي
إنني حرة كسرت قيودي رغم أنف العدا وقطعت قيدي
أتراني وقد طويت حياتي في ميراث لم أبلغ اليوم رشدي
أمن العدل أنهم يردون الماء صفوا وأن يكدر وردي
أمن الحق أنهم يطلقون الأسد منهم وأن تقيد أسدي
نظر الله لي فارشد أبنائي فشدوا إلى العلا أي شد
إنما الحق قوة من قوى الديان أمضي من كل أبيض وهندي
قد وعدت العلا بكل أبي من رجالي فانجزوا اليوم وعدي
وارفعوا دولتي على العلم والأخلاق فالعلم وحده ليس يجدي
نحن نجتاز موقفاً تعثر الآراء فيه وعثرة الرأي تردى
فقفوا فيـه وقـفة حزم وارســوا جانبيـه بعزمة المسـتعد


اللوحة

.

مادة إعلانية

[x]