"الأطباء البيطريين" تطالب مجلس النواب بضم أعضائها العاملين بالزراعة لكادر المهن الطبية

28-4-2020 | 22:31

البدرى أحمد ضيف

 

محمد على

خاطب الدكتور البدري أحمد ضيف، عضو مجلس النواب ، وكيل النقابة العامة للأطباء البيطريين ، الدكتور علي عبدالعال، رئيس مجلس النواب ، لطلب ضم الأطباء البيطريين العاملين ب وزارة الزراعة  ضمن الفئات المستحقة لكادر المهن الطبية، الصار بالقانون رقم 14 لسنة 2014.


وأشار وكيل النقابة العامة للأطباء البيطريين ، إلى أنه تقدم قبل ذلك بمشروع قانون بشأن سريان أحكام القانون رقم 14 لسنة 2014 على العاملين ب وزارة الزراعة من غير المخاطبين لقوانين أو لوائح خاصة، ومشروع تعديل قانون رقم 118 لسنة 2015 بشأن سريان أحكام الفصل الخامس من القانون رقم 14 لسنة 2014 على العاملين بالمستشفيات الجامعية والإدارات الطبية، ومستشفيات الطلية والجامعات، وتم الموافقة المبدئية على مشروعى القانونين في لجنة الزراعة والري.

وقال وكيل النقابة، في خطابه: إنه في إطار تعديل قانون رقم 14 لسنة 2014 الخاص بكادر المهن الطبية، للعاملين بالجهات التابعة لوزارة الصحة من غير المخاطبين بقوانين أو لوائح، والتى من المفترض أنها سوف تزيد بنسبة 75%، ورفع سن الإحالة إلى المعاش إلى 65 عاما، وإنشاء صندوق تعويض عن المخاطر التي يواجهونها أثناء العمل.

وقال في خطابه: " في إطار دولة العدل والمساواة التي تم تأسيس رواسخها على أيدي رئيس الجمهورية، عبدالفتاح السيسي، فإننا نضع أمام رئيس مجلس النواب هذه المذكرة التوضيحية لدور الطبيب البيطري في المجتمع، آملين أن يتم توضيح الصورة الكاملة لهذا الدور الجليل.

وأوضح أن الطبيب البيطري هو ركن أساسي من أركان اتحاد المهن الطبية، الذى يتكون من أربع أركان هم" الطبيب البشرى، طبيب الأسنان، الصيدلى، الطبيب البيطرى"، وذلك طبقا لقانون رقم 13 لسنة 1983 بإنشاء اتحاد نقابات المهن الطبية، كما يمارس جميع الأطباء البيطريين مهنة الطب البيطرى بموجب تصريح مزاولة المهنة الصادر من وزارة الصحة، طبقا للقانون رقم 1954.

وأشار إلى أن الطبيب البيطرى هو المسئول الأول دون غيره عن الرقابة على الأغذية ذات الأصل الحيوانى، وذلك بناء على دراسته الجامعية، وبدوره فهو المسئول الآن عن تقديم الغذاء الحيوانى للمستشفيات والمدن الجامعية، كما أنه المسئول عن الكشف والرقابة للغذاء الحيوانى بجميع المنافذ الحدودية بكافة أنحاء الجمهورية، ويعد بمثابة خط الدفاع الأول عن الأمراض المشتركة بين الإنسان والحيوان وهمزة الوصل الأولى والوحيدة بين عالم الحيوان والمجتمع البشرى، مضيفا أنه لا يخفى على أحد دور مديريات الطب البيطرى فى تطهير وتعقيم الأماكن فى ظل جائحة كورونا، ومواجهة المرض بكل شجاعة، كما لا يخفى أيضا دور مديريات الطب البيطرى فى المجازر لتقديم منتج حيوانى آمن للشعب المصرى فى ظل الظروف الحالية.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]