دعوى لوقف برنامج رامز جلال على قناة "إم بي سي"

28-4-2020 | 19:48

رامز جلال

 

محمد عبد القادر

أقام فهمي بهجت المحامي، اليوم الثلاثاء، دعوى قضائية، أمام محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة، لوقف برنامج رامز مجنون رسمي .


اختصمت الدعوى التي حملت رقم 39636 لسنة 74 الشركة المصرية للأقمار الصناعية "نايل سات"، وطالبت بوقف القرار السلبي بالامتناع عن بيع ترددات لقنوات mbc، وكذلك وقف برنامج الفنان رامز جلال " رامز مجنون رسمي ".

قالت الدعوى، إن الفنان رامز جلال دأب على الظهور في شهر رمضان الكريم ببرنامج هزلي على قنوات mbc، وهو يقوم على فكرة مقلب، ولكن هذا العام جاء رامز باسم " رامز مجنون رسمي " وهو يعبر عن العنف الحقيقي، كما أنه اخترع كرسي يجعل الجالس عليه مكبل لا يستطيع الحركة ويمارس معه أقسى أنواع العذاب ليحقق ما يتمنى من مشاهدات، كذلك يستخدم الثعابين والكهرباء والمياه وغيرها من أساليب التعذيب، كما أنه يطالب ضيوفه بمدحه بطريقة إجبارية دون وجه حق - على حد قوله.

استندت الدعوى إلى قيام مستشفى الصحة النفسية بالعباسية بإصدار تقرير يفيد التأثير الضار للبرنامج على الأسرة المصرية والطفل ومطالبين بسرعة وقفه.

وأوضحت أن الدستور المصري فى المادة العاشرة منه حرص على حماية المجتمع والأسرة حيث نص على:

( الأسرة أساس المجتمع قوامها الدين والأخلاق والوطنية وتحرص الدولة على تماسكها واستقرارها وترسيخ قيمها).

وأضافت أن المادة الرابعة من قانون تنظيم الصحافة والإعلام والتي حرصت على منع بث أية برامج تحض على العنف، نصت على
( يحظر على المؤسسة الصحفية والوسيلة الإعلامية والموقع الإلكتروني نشر أو بث أي مادة أو إعلان يتعارض محتواه مع أحكام الدستور، أو تدعو إلى مخالفة القانون، أو تخالف الالتزامات الواردة في ميثاق الشرف المهني، أو تخالف النظام العام والآداب العامة، أو يحض على التمييز أو العنف أو العنصرية أو الكراهية أو التعصب.

وللمجلس الأعلى، للاعتبارات التي يقتضيها الأمن القومي، أن يمنع مطبوعات، أو صحف، أو مواد إعلامية أو إعلانية، صدرت أو جرى بثها من الخارج، من الدخول إلى مصر أو التداول أو العرض، وعلى المجلس أن يمنع تداول المطبوعات أو المواد الإباحية، أو التي تتعرض للأديان و المذاهب الدينية تعرضًا من شأنه تكدير السلم العام، أو التي تحض على التمييز أوالعنف أوالعنصرية أوالكراهية أو التعصب.

مادة إعلانية

[x]