الفنانة جيهان سليمان: أبحث عن جملة تشكيلية جديدة | صور

27-4-2020 | 14:05

الفنانة جيهان سليمان

 

سماح عبد السلام

تسلك التشكيلية جيهان سليمان ، أستاذة التصوير بكلية الفنون الجميلة بالإسكندرية خطًا فنيًا منفردًا من خلال الهندسيات التي تستخدمها في الرسم على اللوحة أو المركب أو الحائط ومن ثم تتحول لمصورة معمارية على السطح دون أن يفقد عملها الفني إنسانيته، ومن هنا أصبحت تمتلك ملمحًا خاصًا بها تميزت به عبر تجربتها التشكيلية التي بدأتها قبل ثلاثة عقود.

فى حديثها لـ"بوابة الأهرام" قالت د. جيهان، إنها تعكف حاليًا على رسم اسكتشات ولكنها بالطبع لن تتناول جائحة كورونا نظرًا لكونها شيئا مبهما لم تتضح ملامحه بعد من ثم لن تستطيع تقديم حلول فنية في هذا الإطار، إذ ترى الفنانة أن الحركة الفنية وسوق الفن بشكل خاص سوف يعانيان من تداعيات هذه الأزمة اقتصاديًا، فالأولوية ستكون لشراء السلع الأساسية.

وعلى الرغم من مرور قرابة العامين على معرضها الأخير "حكايات الخريف"، بجاليرى ضي إلا أنها تؤكد على أنها لم تُقدم أعمالًا جديدة نظرًا لانشغالها بالبحث والدراسة لتقديم جملة تشكيلية جديدة، لأن تركيز الفنان لابد أن ينصب على الكيف وليس الكم. كما أن العبرة ليست بعدد المعارض، وقالت "إذا تأملنا تجربة رواد الحركة التشكيلية سنجد أن معارضهم الفنية قليلة، ومن ثم ما أقوم به هو رسم اسكتشات كتدريب لحركة اليد حتى لا تتوقف عن الرسم".

وتستطرد: "أما عن التعبير عن جائحة ال كورونا فأتساءل: كيف يتسنى لفنان أن يعبر عن حدث ونحن لم نجد لها إجابة معينة وهل هو فيرس طبيعى أم صناعي، ومتى ستنتهى الآثار الناجمة عنه، فضلًا عن آلية التناول نفسها أجدها بسيطة حاليًا، فما رأيته في كثير من الأعمال الفنية المعروضة في هذا الإطار يتمثل الماسكات والجوانتيات وشكل الفيروس وهذا بكاف".


جانب من اعمال الفنانة جيهان سليمان


جانب من اعمال الفنانة جيهان سليمان


جانب من اعمال الفنانة جيهان سليمان

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]