رئيس "الحركة الوطنية" يهنئ المصريين بعيد شم النسيم.. والأقباط بعيد القيامة المجيد

18-4-2020 | 14:41

اللواء رؤوف السيد علي رئيس حزب الحركة الوطنية المصرية

 

أميرة العادلي

هنأ اللواء رؤوف السيد علي، رئيس حزب الحركة الوطنية المصرية، الشعب المصري وقداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، وجميع الطوائف المسيحية بمناسبة أعياد شم النسيم وبمناسبة عيد القيامة ، داعيا الله أن تعم تلك الأعياد على مصر الحبيبة بأمان وسلام.


وأكد "علي"، في بيان له اليوم السبت، أن المسلمين والمسيحيين أبناء وطن واحد ونسيج واحد، ولن تفلح مطلقًا قوى الشر في بث الفتن أو زعزعة استقرار الوطن، مؤكدا أن تبادل التهاني بين أبناء الوطن الواحد في المناسبات الدينية من شأنه أن يقوي روح المودة والتآلف والترابط فيما بيننا.

وقال اللواء رؤوف السيد : "لن ننسى ما قاله البابا تواضروس وطن بلا كنائس أفضل من كنائس بلا وطن مؤكدا على أن أية مؤامرات أو مخططات للنيل من الوحدة الوطنية المصرية مصيرها الفشل".

أكد رئيس حزب الحركة الوطنية المصرية ضرورة توعية المواطنين بعدم الذهاب إلى المراسي النيلية أو الحدائق والمتنزهات أو الخروج للشوارع أو الميادين في تجمعات حفاظا على صحتهم وسلامتهم لتقليل فرصة الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

وطالب الأهالي مجدداً بالتزام المنازل خلال تلك الفترة وعدم النزول إلا في حالات الضرورة القصوى لتسهيل مهمة الدولة في التعامل مع أي تداعيات محتملة لفيروس كورونا المستجد والحد من انتشاره حفاظاً على صحة وسلامة المواطنين.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]