عودة الدوريات الأوروبية بين التأييد والمعارضة

15-4-2020 | 09:54

 

** مازال الغموض يكتنف مسألة عودة النشاط الكروي إلى الدوريات الأوروبية الكبرى، بسبب استمرار انتشار فيروس كورونا المستجد في أوروبا كلها، وبوجه خاص في إيطاليا وإسبانيا وألمانيا وإنجلترا وفرنسا.. وبرغم ذلك فقد أبدت بعض اتحادات كرة القدم الأوروبية تفاؤلها بشأن إمكانية استئناف مسابقات الدوري، منها على سبيل المثال الإتحاد الألماني لكرة القدم، والذي أعلن رئيسه كريستيان شيفرت أن مباريات المسابقة ستعود مع بداية شهر مايو القادم، على أن تنتهي بنهاية يونيو القادم، ولكن بمدرجات خالية من الجماهير.

وقال أيضًا إن خطته تستهدف عودة الحياة إلى دوري الدرجتين الأولى والثانية، واستكمال الجولات التسع المتبقية من "البوندسليجا" قبل نهاية يونيو القادم مشيرًا إلى أن الحضور سيقتصر على اللاعبين والأجهزة الفنية والطبية وطاقم التحكيم والمعلقين ومصوري التليفزيون وعدد محدود من رجال الأمن.

وكانت الأندية الألمانية قد بدأت بالفعل منذ فترة تدريباتها اليومية تحسبًا لعودة الحياة للملاعب في الموعد الذي حدده رئيس الاتحاد الذي أكد إن هدفه من وراء هذه العودة تقليص الخسائر المادية والاقتصادية التي تعاني منها الأندية، موضحًا أن عودة البوندسليجا ستكون بمثابة عودة للحياة الطبيعية في البلاد..

وإذا كان شيفرت لم يعلق استئناف البوندسليجا على أي شرط، فإن خافييرتيباس رئيس الاتحاد الإسباني لكرة القدم علق عودة النشاط الكروي على مدى التقدم في مواجهة الأزمة الصحية الناجمة عن تفشي فيروس كورونا المستجد، وإن كان أبدى تفاؤله بإمكانية استئناف الليجا في نهاية شهر مايو القادم أو بداية يونيو على أقصى تقدير، مشيرًا أيضًا إلى أن المباريات في هذه الحالة ستقام بدون جمهور.

وكان هناك اقتراح بإقامة مباريات الجولات المتبقية من الليجا (11جولة) كل 48 ساعة من أجل سرعة إنهاء الموسم، ولكنه قوبل بالرفض من جانب اتحاد الكرة الإسباني ورابطة اللاعبين المحترفين الإسبان، وتم الاتفاق على أن تقام مباريات الجولات المتبقية كل 72 ساعة، باعتبار أن ذلك هو الحل الأمثل والأقل إرهاقًا للاعبين.

وفي تقديري أنه إذا ساءت الأمور وتفاقمت – لا قدر الله- فإن قرار عودة النشاط الكروي سيكون شبه مستحيل، ليس في إسبانيا أو ألمانيا وحدهما، وإنما أيضًا في إنجلترا وفرنسا وإيطاليا، بل إن بعض الأصوات التي تطالب بإلغاء المسابقة في هذا الدوري أو ذاك قد تعالت مؤخرًا، ولكن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا" وقف لها بالمرصاد وهدد أي رابطة وطنية تفكر في إلغاء المسابقة، بالحرمان من المشاركة في بطولتي الأندية الأوروبية "الشامبيونزليج والدوري الأوروري"، وهو ما حدث بالفعل مع دولة مثل بلجيكا التي أعلن اتحادها إنهاء المسابقة واعتبار المتصدر هو البطل، ولكنه تراجع أخيرًا خوفًا من تهديد اليويفا.

وبرغم هذا التشدد من جانب اليويفا، إلا أن رئيسه السلوفيني ألكسندر سيفيرن أدلى بحديث لصحيفة "إيكيبا" السلوفانية، أبدى فيه تعاطفًا كبيرًا مع نادي ليفربول الإنجليزي، بل إنه وعد هذا الفريق الذي يلعب له نجمنا المصري محمد صلاح ، بإعلانه بطلًا للبريميرليج هذا الموسم، وقال: لا أتصور كيف يمكن حرمان ليفربول من اللقب!!. وأضاف: لو استكملت المباريات المتبقية، فمن المؤكد أن يفوز ليفربول باللقب، صحيح أن البطولة لم تنته نظريًا بعد، إلا إنه كان على وشك الفوز بها؛ لأنه ليس بمقدور أحد أن يلحق به. وتابع قائلًا: إذا لم يستكمل الدوري، علينا أن نجد وسيلة لتحديد النتائج ومنح ألقاب للأبطال..

ومرة أخرى أقول: لا أتصور أي سيناريو لا يكون فيه ليفربول بطلًا لإنجلترا!!... ويا له من تصريح مهم يدعونا للتفاؤل تجاه ليفربول الذي يستحق عن جدارة التتويج باللقب لتصدره الترتيب بفارق 25 نقطة عن أقرب منافسيه مانشسترسيتي، ولكونه لا يحتاج سوى 6 نقاط فقط لإعلان تتويجه رسميًا.

--------------------------------------------

** من يصدق؟! في مهارة "المراوغة" و"الترقيص"، لا يأتي الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة ولا البرازيلي نيمارنجم باريس سان جرمان في المقدمة!! بل إن هناك من سبقوهما بالتفوق في هذه المهارة.. فقد نشرت مؤسسة "أوبتا" المتخصصة في الإحصائيات والأرقام القياسية،عبر موقعها الإلكتروني، قائمة "التوب 10" الذين حققوا أكبر عدد مرات مرور ناجح بالكرة من المنافسين (المراوغة) هذا الموسم في الدوريات الأوروبية، وكانت المفاجأة أن متصدر هذه القائمة هو اللاعب الإسباني أداما تراوري نجم فريق وولفرهامبتون الإنجليزي والذي حقق خلال هذا الموسم حتى الآن 144 مرورًا ناجحًا بالكرة من المنافسين، يليه الإيفواري ويلفريد زاها لاعب كريستال بالاس (136مرة)، بينما جاء ميسي في المركز الثالث (118مرة) في حين شغل البرازيلي نيمار المركز السادس في هذا الترتيب برصيد 90 "ترقيصة".

ولم يشمل ترتيب العشرة الأوائل عددًا كبيرًا من النجوم المهاريين؛ مثل برناردو سيلفا ورياض محرز و محمد صلاح وساديو مانيه وفيرمينو وكيليان مبابيه ودي ماريا وديبالا وفينسيوس جونيور وغيرهم، لأن تقييم "أوبتا" استند إلى أرقام فعلية موثقة لكل نجم في الدوريات الأوروبية الخمس الكبرى.

مقالات اخري للكاتب

ورطة بيل .. تكريم كورتوا .. وحلم الملياردير!!

** مازال وضع النجم الدولى الويلزى جاريث بيل يثير الاستياء والضيق فى ريال مدريد، بعد أن أسقطه الفرنسى زين الدين زيدان المدير الفنى من حساباته تمامًا، ونظرًا

تراجع تكتيكي.. أم استسلام للأمر الواقع؟!

** بعد مرور أكثر من أسبوع على إصراره على الرحيل وعدم تكملة مشواره مع ناديه برشلونة الذى تربى بين جدرانه صغيرًا فى "لاماسيا" مركز التدريب الخاص بالبارسا،

قنبلة ميسي!!

** لا حديث في الصحافة الرياضية العالمية، في هذه الآونة الأخيرة، إلا عن "القنبلة" التى فجرها النجم الأرجنتينى ليونيل ميسي لاعب برشلونة، بإعلان رغبته في الرحيل عن البارسا هذا الموسم دون الانتظار إلى نهاية عقده في 2021.

انسوا قصة أبناء النادي .. هم مجرد "سلعة" تذهب لمن يدفع أكثر!!

حرصت طوال الأسبوع المنقضي على متابعة كل ما قيل عن حكاية رمضان صبحي "ابن النادي الأهلي" وتراجعه عن التوقيع، وتفضيله البحث عن المزيد من المال في ناد آخر بمقدوره أن يدفع له أكثر مما عرضته عليه إدارة القلعة الحمراء، مع حرصه في الوقت نفسه على ألا يكون هذا النادي هو الزمالك.

فرحة "الثعلب" لم تكتمل.. وعصر "الدون" لم ينته!

فرحة "الثعلب" لم تكتمل.. وعصر "الدون" لم ينته!

فرحة "الملكي" .. غضب ميسي .. ورونالدو ليس لاعبا مصنوعا!

فرحة "الملكي".. غضب ميسي .. ورونالدو ليس لاعبا مصنوعا!

يا مثيرى الفتنة وجماعة السوء.. "إهدوا شويه" .. فكلهم "فخر العرب"!!

** خناقة لا معنى لها بدأت تتمدد تدريجيًا وتتسع وتنتشر على شبكات التواصل الاجتماعى وصفحات بعض المواقع والصحف الرياضية، وتتحدث عن مسألة عواقبها أفدح من فوائدها،

حالة خاصة جدا نجت من " كابوس ثقيل"!!

** حسم ليفربول لقب الدوري الإنجليزي "البريمييرليج" لمصلحته، قبل سبع جولات من نهايته، مستفيدًا من سقوط أقرب منافسيه مانشستر سيتي أمام تشيلسي بالخسارة 1/2، ليعود الدرع إلى الريدز بعد غياب 30 عامًا بالتمام والكمال ولتصبح مباريات الفريق المقبلة كلها "تحصيل حاصل"

حتى لا نندم في مواجهة عدو خفي يحاصرنا من كل جانب!

** الفرنسي أرسين فينجر، المدير الفني السابق لفريق أرسنال الإنجليزي، والمدير المسئول حاليًا عن تنمية وتطوير كرة القدم في العالم، بتكليف من الاتحاد الدولي

"أكل ومرعى وقلة صنعة".. وبرافو كريستيانو!!

** لم أندهش أو أستغرب عندما قرأت تقريرًا لمجلة فوربس الأمريكية الشهيرة تقول فيه إن النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو لاعب يوفنتوس الإيطالي أصبح لاعب كرة قدم الأول والوحيد في العالم حتى الآن الذي يتخطى دخله الإجمالي "المليار يورو"..

"فض الاشتباك".. ضرورة نفسية!

** قلت من قبل إن عودة الدورى المصرى "الإيجيبشان ليج" ضرورة اقتصادية أكثر من كونه "مطلبًا رياضيًا"، واليوم أقول إن عودته ضرورة "نفسية" أيضًا لـ"فض الاشتباك" داخل الأسرة الواحدة وإعادة البسمة لكل فرد فيها وفقًا لميوله ورغباته وأولوياته.. ليه؟!

عودة "الإيجيبشان ليج".. ضرورة اقتصادية قبل أن يكون "مطلبا رياضيا"

** حتى يتوقف الهرى والجدل بشأن موعد استئناف مسابقة الدورى المصري "الإيجيبشان ليج"، أود أن أشير هنا إلى بعض النقاط التى يمكن الاسترشاد بها قبل تحديد هذا الموعد المزعوم:

[x]