بسبب كورونا.. أستراليا تفرض عقوبات على من يغادرون المنازل في عيد الفصح

9-4-2020 | 13:06

شرطة أستراليا

 

الألمانية

هددت السلطات الأسترالية اليوم الخميس، بفرض غرامات قاسية وحتى عقوبات بالسجن على من يغادرون منازلهم بدون سبب جيد في عطلة عيد الفصح في محاولة للحد من انتشار فيروس كورونا (كوفيد-19).


وقال رئيس الوزراء سكوت موريسون في رسالة بمناسبة عيد الفصح : "سوف نمكث في المنزل في عيد الفصح هذا، لا تسافروا ولا تخرجوا".

ونوهت حكومات الولايات إلى أنها سوف تفرض غرامات تصل إلى أكثر من ألف دولار أسترليني (624 دولارا أمريكيا) أو لما يصل إلى ستة أشهر في السجن على من تجد الشرطة أنهم خالفوا الحظر المفروض على كل أشكال التنقل غير الضروري.

وذكرت صحيفة "نيوز ليميتد"، أنه جرى تغريم سائقة متدربة، 17 عاما، ووالدتها التي كانت تعلمها القيادة، كل منهما على حدة 1652 دولارا بعدما طلبت الشرطة منهما إيقاف السيارة في ولاية فيكتوريا الأسبوع الجاري، وجرى إسقاط الغرامة فيما بعد جراء غضب في وسائل الإعلام المحلية.

ومن ناحية أخرى، قالت شرطة ولاية تاسمانيا، إن المروحيات والطائرات المسيرة سوف تتبع المركبات خلال تعقب أي شخص يتنقل بالسيارة بدون سبب مقنع.

وتردد أن شرطة نيو ساوث ويلز قامت بتغريم الأشخاص للجلوس على مقاعد المتنزهات بدلا من ممارسة الرياضة، بينما أغلقت السلطات شواطئ سيدني لمنع الحشود من التجمع.

واستحدثت حكومة نيو ساوث ويلز غرامة بقيمة خمسة آلاف دولار لمن يبصقون أو يسعلون في وجه عاملي المستشفيات والشرطة بعدما جرى الإبلاغ عن العديد من تلك الوقائع.

ويعتقد أن إجراءات العزل الصارمة تؤتي ثمارها، حيث سجلت أستراليا مائة إصابة جديدة فقط في الأربعة وعشرين ساعة الماضية، وهي أقل قيمة في ثلاثة أسابيع.

يذكر أن أستراليا سجلت 6087 حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا و51 وفاة مرتبطة بالفيروس.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]