ليس لقب الدوري الإنجليزي فقط.. كم سيخسر ليفربول حال إلغاء البريميرليج؟

7-4-2020 | 14:27

إلغاء البريميرليج

 

تهاني سليم

سيكون قطبا مدينة مانشستر ونادي ليفربول أبرز المتضررين ماليًا في حال إلغاء الموسم الحالي وعدم استكماله.


وتوقف الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم "بريميرليج" بعد جولته الـ29 بسبب انتشار فيروس كورونا التاجي المستجد، كوفيد-19.

ونشرت صحيفة "دايلي سبورتس" الإنجليزية اليوم الإثنين تقريرًا عن خسائر الفرق في حال إلغاء الموسم.

وسيكون ليفربول أكثر الفرق تضررًا من عائدات البث التلفزيوني، إذ سيخسر مبلغ 55.2 مليون جنيه إسترليني في حال إلغاء الموسم.

وكان ليفربول أكثر الأندية حصدًا للمال من عائدات بث الموسم الماضي على مستوى العالم بما يقارب 300 مليون يورو.

ويتصدر ليفربول جدول ترتيب الدوري الإنجليزي ويتبقى له 6 نقاط فقط للفوز باللقب الاول له في الدوري منذ 30 عامًا.

وإن كان ليفربول الخاسر الأكبر من عائدات البث التلفزيوني، فإن مانشستر يونايتد سيكون أكبر الخاسرين من عائدات يوم المباراة، حيث من المقرر أن يفقد يونايتد 17.6 مليون جنيه إسترليني مقابل 13.6 مليون جنيه إسترليني ل ليفربول .

وكان مانشستر الموسم الماضي أكثر فريق حصدًا للمال من عائدات يوم المباراة في إنجلترا والثالث على مستوى العالم الموسم الماضي بـ 120 مليون يورو.

وسيفقد ليفربول من الحقوق التجارية 33.8 مليون جنيه إسترليني.

إجمالًا ستفقد إدارة ليفربول 102.6 مليون جنيه إسترليني ليكون ثالث الأندية تضررًا بعد مانشستر يونايتد "116.4 مليون" ومانشستر سيتي "109.3 مليون".

وكان موقع "ذي أثليتك" قد نشر في وقت سابق أن أندية الدوري العشرين سيتعين عليها إعادة 762 مليون جنيه إسترليني من حقوق البث لو أُلغي الموسم.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]