لاهاي فيلم "أنا عايز حقي"

7-4-2020 | 15:15

 

الشخص العنصري عيناه ترى كل شيء؛ سواء عاقل أو غير عاقل تراه بصورة عنصرية، والكلام هنا على المسمى الذي أطلقه ترامب على فيروس كورونا باسم " الفيروس الصيني "، وكان يمكن اعتبار هذا المسمى لفظًا عابرًا أو زلة لسان، ولكن ترامب كرر التسمية مرارًا وتكرارًا وبطريقة تنم عن عنصرية، ويفوح من كلامه رائحة الكراهية والمكايدة السياسية، ولم يتصور أحد أن يصنف الفيروس باسم البلد الذي ظهر فيه، ولا عجب فهذه عقلية ترامب العنصرية !

والسؤال هل إلصاق جنسية على الفيروس يقدم حلا؟ ومعنى العثور على أب شرعي للفيروس يجعل الدول التي تفشى فيها المرض تطالب الصين بتعويضات مادية؛ وذلك حسب إجمالي خسائرها المادية والبشرية، وبهذا المنطق العنصري على تلك الدول اللجوء إلى محكمة العدل الدولية، خاصة أن رئيس أكبر دولة في العالم أعلن والد الفيروس المولود.

وهذه الافتراضية السابقة ضرب من وحي الخيال، وقد تكون مادة خصبة للسخرية وصالحة لكتابة سيناريو، يكون الجزء الثاني لفيلم "أنا عايز حقي"، وأتصور أن تدور أحداث الفيلم في مدينة لاهاي بهولندا، التي تقبع فيها محكمة العدل الدولية.

وما قيل عن تطرف فكر ترامب يشمل كل العنصريين، وهؤلاء لا يغيرهم حالة فزع من وباء أو كارثة، وتظل أفكارهم السوداوية راسخة في أذهانهم، وهذه "مارين لوبين" اليسارية الفرنسية العنصرية ، تروج الأكاذيب تجاه الاتحاد الأوروبي، وتردد رأيها أن السيادة الوطنية تنجح في إدارة الكوارث أمام غياب إستراتيجية موحدة أوروبية في مواجهتها.

ويأتي هذا الجدل وسط اتهامات للصين بإخفاء معلومات منذ البداية عن مدى خطورة المرض وعن سرعة انتشاره، ويتوافق مع صمت منظمة الصحة العالمية عن علمها بوجود مرض مع نهاية العام الماضي؛ مما أعطى الفرصة والسماح لسفر وانتقال عدد من المرضى الصينيين إلى الخارج، وشككت المنظمة - في بدء الأمر - في إمكانية انتشار المرض عن طريق انتقال العدوى عبر الأشخاص.

وفي سياق الحديث عن العنصرية تتذكرون مذبحة مسجدي النور ولينوود بنيوزيلندا في 15 مارس عام 2019، فقد اعترف القاتل "تارنت" والبالغ من العمر 29 عامًا بجريمته أمام المحكمة الشهر الماضي، وأقر بقتل 51 من المصلين المسلمين في صلاة الجمعة؛ حيث تكون أعداد المسلمين كبيرة، وأقر باتهامات الشروع في قتل 40 شخصًا آخر، ويعد أسوأ حادث إطلاق نار تشهده نيوزيلندا في العصر الحديث، وأعقب القاضي بقوله إن الإقرار بالذنب خطوة مهمة لوضع نهاية لهذا العمل الإجرامي، والعالم في انتظار النطق بالحكم النهائي على هذا الإرهابي.

وفي ذكري المذبحة قالت رئيسة وزراء نيوزيلندا "جاسيندا أردين" إن البلاد تغيرت جذريا منذ حادث إطلاق النار، وتصرح بهذا الحديث وسط مخاوف من انتشار وباء كورونا في بلادها، ونيوزيلندا واحدة من الدول التي لا تعاني من تفشي الوباء، وشاركت رئيسة الوزراء في صلاة مشتركة خاصة مع رواد المسجدين اللذين تعرضا للهجوم.

جاسيندا المرأة ذات الأصول الأوروبية التي تنبذ العنصرية بكل أشكالها - وعلى النقيض من ترامب وأمثاله من العنصريين الغربيين - تؤكد أن التحدي الذي يواجهنا في أفعالنا اليومية، وفي كل فرصة نرى فيها التنمر والتحرش و العنصرية والتمييز هو أن ننبذها كأمة واحدة، ولفتت أردين كذلك الانتباه إلى تعديل قوانين استجابة للهجوم الإرهابي، فتم حظر الأنواع الأكثر فتكًا من الأسلحة نصف الآلية، وفي عملية تفتيش على مستوى الدولة، قام مالكو الأسلحة بتسليم حوالي 60 ألف قطعة من أسلحتهم المحظورة حديثًا مقابل مبالغ نقدية.

Email:khuissen@yahoo.com

مقالات اخري للكاتب

حكايات عن نكرانهم الجميل

إنها الحقيقة مهما حاولوا تزييفها، وهي نكران الغرب للجميل على طول العصور، وأن كثيرًا منهم يعضون اليد الممدودة لهم بالخير، وعدد من رواد الفكر والاقتصاد

ما بعد كورونا

يشترك الإنسان مع الفيل في ارتداء الكمامة، وأرغم الحجر الصحي الهنود في وقف الاعتداء على المسلمين، ونفس الحال على مستوى العالم، هدأ صوت الرصاص في منطقة الشرق

السبيل لبناء الأوطان

تتألم القلوب، ويتساقط الدمع، وتضطرب المشاعر عند سقوط الضحايا والشهداء بسلاح الغدر والخيانة، ولا تبنى الأمم ولا تنهض إلا بدماء الشرفاء المخلصين، وصفحات

أوصياء على البشر

أوصياء على البشر

ثقافة الكشوف الجغرافية

إذا تأملت حال وجهاء العالم أو ما يطلق عليهم الكبار، تستشعر يقينا أنهم جماعة تعتنق ثقافة الإقصاء، ولها عدة مرادفات منها العنصرية والعبودية والكراهية والعصبية العرقية أو الدينية، وشرب أثرياء الدول الكبار من ينابيعها، وانتفخت بطونهم من ثمارها، ونشروا أفكارها في عقول الملايين من أتباعهم.

جهاز لكشف الابتسامة

لم نعرف عن عالم الابتسامة وما يتفاعل بداخله سوى التعبير الخارجى لحركة الشفاه، ونجهل أهم معالمها، وهو قدرة الابتسامة على قهر العدو ومقاومة السلاح، وبسبب ولع العلماء بالبحث خلف الظواهر الطبيعية والإنسانية مهما صغر شأنها، فقد استطاعوا إزاحة الستار عن حقائق كثيرة متعلقة بشأنها

أرباح بالتريليونات من وراء كورونا

مصائب قوم عند قوم فوائد, فما يحصده فيروس كورونا من أرواح, وما يسجله من دمار اقتصادي, نرى أشخاصًا يحققون أرباحًا طائلة وسط ركام الخراب, وهذا حال كل الأزمات,

القلب مفتاح لشخصيتك

كلما مر عليه يوم يشعر أنه لم يكن هو ذلك الرجل الذي كان بالأمس، وأصبح شخصا مختلفا تماما، وهذا لم يعد ضربًا من الخيال إنما حدث بالفعل، وقد سمعت حكاية هذا

الصفقة تغلق مؤسسات فلسطينية

بين حالة الفزع التي يعيش فيها العالم وما لحق به من انهيار اقتصادي بسبب كورونا، وما تمر به أيضا الولايات المتحدة من ويلات الإصابة والوفيات، تنشر صحيفة واشنطن

الماء معجزة الحياة والأنبياء

من معجزة الماء أن لكل مشكلة لديها حل، فهو يستطيع أن يولد فيك الطاقة، وفيه علاج لك لأكثر من داء، ومن أسراره أنه موزع بنسب دقيقة على الأرض، ولم تنقص نقطة

الحياة في جنة الأرض

يتعجب الكثير من أحوال المسلمين فى شهر رمضان، وأول ما يشد انتباههم ترقب المسلمين لقدومه بلهفة وبشغف، وفور رؤية هلاله تنطلق أفراحهم، ويكمن سر تعجب هؤلاء

يضيء لكل مغمض العينين

الإنسان مخلوق من مادة مظلمة سوداء, والقرآن الكريم يشع نوره بلا نهاية, وحين تتعرض المادة المظلمة لنوره, تتحول إلى مادة نورانية, وكما أن الشمس نور, والقمر

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]