4 جرائم قتل بالعاصمة خلال مارس.. و«مباحث القاهرة» تضبط المتهمين

31-3-2020 | 22:59

صورة أرشيفية

 

أحمد فتح الباب

شهدت محافظة القاهرة 4 جرائم قتل خلال شهر مارس، قتل فيها 4 أشخاص، وتمكنت مباحث القاهرة من القبض على المتهمين، وأمر اللواء أشرف الجندي مدير أمن القاهرة بإحالتهم للنيابة للتحقيق.


ترصد "بوابة الأهرام" في هذا التقرير جرائم القتل التي شهدتها العاصمة خلال شهر مارس، والتي أعلنت عنها أجهزة الأمن.

البداية كانت يوم الخميس 5 مارس الساعة 9 مساء، حيث أقدم سايس بمنطقة الأسمرات على قتل نجله البالغ من العمر 6 سنوات بسبب "شقاوته" وشكوى زوجة المتهم من أفعاله، فقررت ترك مسكن الزوجية.

وعندما عاد الأب القاتل من عمله، أخبرته زوجته بأفعال نجله فاستشاط غضبا ودخل به غرفة وانهال عليه ضربا حتى لفظ أنفاسه الأخيرة، وحمله إلى مقابر بمصر القديمة وتركه، وعاد ليخبر جيرانه باختطافه من أمام سوبر ماركت، وخلال زيارة أحد الأشخاص للمقابر عثر على جثة الطفل ملقاة، أخبر المباحث، وبفحص بلاغات التغيب توصلوا لوالده، وبتضييق الخناق اعترف بقتل نجله والتخلص منه بالمقابر.

وفي يوم 19 مارس الساعة 6 مساء، تلقى قسم شرطة دار السلام، إخطارا يفيد بنشوب مشاجرة بعزبة أم نادية بجوار سلم الدائري مما أسفر عن وقوع إصابات.

بالانتقال والفحص تبين أن ال مشاجرة نشبت بين أشقاء بسبب خلافات مالية، وأسفرت عن وفاة "أحمد" في العقد الثالث من عمره، وتبين أن وراء ارتكاب الواقعة نجل شقيقه، وتمكن رجال المباحث من ضبط المتهم، وتحرير المحضر اللازم، وأخطرت النيابة التي باشرت التحقيق.

في مساء يوم الخميس 26 مارس كانت البداية عندما تزوج أحد الأشخاص من فتاة بمنطقة عزبة الهجانة، ولكن سرعان ما نشبت بينهما خلافات أسرية على مصروف البيت، ومع استمرار خلافتهم قام بتطليقها.

حضرت الزوجة برفقة شقيقتها ووالدتها لنقل منقولات الزوجية "العفش"، فقام طليقها بقتل شقيقها بسلاح أبيض.

انتهت جرائم الشهر يوم السبت 28 مارس 4 عصرا، حيث تلقى قسم شرطة منشأة ناصر بلاغا من الأهالي، يفيد بمقتل ربة منزل، على الفور تم الانتقال وتبين أن زوجها وراء ارتكاب الواقعة بسبب خلافات أسرية.

ويوم الواقعة استغل نوم أطفاله ودخل للمطبخ واستل سكينا وانهال عليها طعنا حتى لفظت أنفاسها الأخيرة.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]