الأسهم الأوروبية تستهل تعاملاتها على انخفاض تحت ضغط تفشي "كورونا"

30-3-2020 | 11:17

الأسهم الأوروبية

 

أ ش أ

استهلت مؤشرات الأسهم الأوروبية ، اليوم الإثنين، أولى جلسات هذا الأسبوع، على انخفاض تحت ضغط من استمرار تفشي فيروس كورونا، إضافة إلى مطالبة البنك المركزي الأوروبي بنوك منطقة اليورو تدعيم الاقتصادات التي تعصف بها فيروس كورونا.


تراجع مؤشر "يوروستوكس 600" بنسبة 1.44% مسجلا 306 نقاط، كما تراجع مؤشر "كاك" الفرنسي بنسبة 1.9% ليصل الي 4269 نقطة فيما هبط مؤشر داكس " الألماني بنسبة 0.7% ليصل إلى 9558 نقطة.

كان البنك المركزي الأوروبي قد طالب بنوك منطقة العملة الأوروبية الموحدة "اليورو" بعدم دفع توزيعات أرباح أو شراء أسهم حتى شهر أكتوبر المقبل من أجل استخدام هذه الأرباح في دعم الاقتصادات التي يفتك بها الفيروس المميت.

قال المركزي الأوروبي: "بهدف تعزيز طاقة البنوك على امتصاص الخسائر ودعم الإقراض؛ ينبغي عليها ألا تدفع توزيعات للعامين الماليين 2019 و2020 حتى أول أكتوبر 2020 على الأقل.

وأضاف البنك ”على البنوك أن تحجم أيضا عن عمليات إعادة شراء الأسهم الهادفة إلى إثابة المساهمين“.

وتشير تقديرات البنك المركزي الأوروبي أن الخطوة يمكن أن توفر على البنوك سيولة بثلاثين مليار يورو.

لكن بعض البنوك الكبيرة، مثل سانتاندير الإسباني وإنتيسا سان باولو وأوني كريديت الإيطاليين، ما زالت متمسكة بخطط دفع جزء من أرباح العام الماضي.

مادة إعلانية

[x]