السيطرة على مرض الحمى القُلاعية في مصر

30-3-2020 | 11:23

تحصين الماشية ضد مرض الحمى القلاعية والوادي المتصدع

 

أحمد حامد

تلقى السيد القصير، وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، تقريرًا من الدكتور عبدالحكيم محمود رئيس الهيئة العامة للخدمات البيطرية يفيد بالسيطرة على مرض الحمى القلاعية لأول مرة في مصر بعد انتهاء فصل الشتاء والذي يُعتبر موسما لانتشار كثير من الأمراض الوبائية التي تُصيب الثروة الحيوانية والداجنة.

ولفت إلى أن وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي قامت بالسيطرة على الأمراض الوبائية وعلى رأسها مرض الحُمى القلاعية من خلال تكثيف أعمال التحصين وفقاً لبرنامج الحملات القومية والذي يأتي من خلال تطبيق الإستراتيجية للسيطرة و احتواء الامراض و التى بدأت فى ٢٠١٨ بتكثيف التحصين فى ٢٧ محافظة فى نفس التوقيت من خلال اللجان البيطرية الثابتة والمتحركة من بيت لبيت بالإضافة إلى التحصين حول أي بؤر تظهر.

ولفت القصير إلى أن هذا ما أدى الى عدم ظهور أي إصابات خلال فصل الشناء المنتهى. وأعلنت وزارة الزراعة أنه تم تحصين عدد 9.7 مليون رأس ماشية خلال 2019، مشيرًا إلى أنه أيضاً ادت جهود الهيئة العامة للخدمات البيطرية الى أحكام السيطرة على مرض الجلد العُقدي في 2019 بالمُقارنة بالأعوام السابقة.

وأضاف محمود أن الإجرءات الاحترازية التي اتخذتها الوزارة لمنع دخول مرض حُمى الوادي المتصدع آتت ثِمارها بصفر إصابات في مصر بالمُقارنة ببعض دول الجوار، مشيرا إلى أن عمليات تحصين مزارع حضانات الطيور وتعتبر المصدر الرئيسي لطيور التربية المنزلية بالقرى ضد إنفلونزا الطيور مجانا وبالإضافة إلى التوعية بأهمية وكيفية الذبح الآمن للطيور كل ذلك ساهم في عدم ظهور أي إصابات بشرية بالمرض خلال عام 2019 وحتى الآن.

وقال رئيس هيئة الخدمات البيطرية إن وزير الزراعة أشاد بالجهود المتميزة التي تقوم الهيئة ومديرياتها بالمحافظات من أجل تنمية وزيادة الثروة الحيوانية والداجنة والحفاظ عليها من الأمراض، كذلك المساهمة فى تطهير المنشآت و الدواوين العامة لتقليل الحمل الفيروسي لمرض الكورونا المستجد بكافة المحافظات بالجمهورية.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]