عبر الفيديو كونفرانس.. وزير الرياضة يشهد اجتماع توماس باخ وحسن مصطفى مع رؤساء الاتحادات الرياضية الدولية

27-3-2020 | 18:39

الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة

 

محمد الجوهري

التقى الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة بمكتبه، الدكتور حسن مصطفى رئيس الاتحاد الدولي لكرة اليد، وعضو المكتب التنفيذي للجنة الأوليمبية الدولية، والمهندس هشام حطب رئيس اللجنة الأوليمبية المصرية، وذلك لبحث سبل تطوير الحركة الرياضية المصرية وفقا لرؤية اللجنة الأوليمبية الدولية بعد التوقف الكامل لكل الأنشطة الرياضية عالميًا بسبب الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا.


وأثنى صبحي، على جهود حسن مصطفى ومساهمته في تطوير كرة اليد، وكذلك دوره ومساهمته في دعم الحركة الرياضية المصرية، مؤكدا أن الوزارة تضع الآن تصورًا كاملًا مع اللجنة الأوليمبية المصرية والاتحادات الرياضية للانتخابات المقبلة وكذلك سبل الاستثمار الأمثل لفترة توقف النشاط الرياضي للحفاظ على أبطال مصر الرياضيين في مختلف الألعاب، وكيفية الاستعداد للبطولات بعد استئناف كافة الأحداث والفعاليات الرياضية القارية والعالمية مرة أخرى.

وشهد وزير الرياضة الاجتماع الدولي الذي أجرى عبر الفيديو كونفرانس، للجنة الأوليمبية الدولية برئاسة توماس بخ مع رؤساء الاتحادات الدولية، لبحث كيفية الخروج من الازمة الراهنة التي تسبب فيها وباء كورونا والذي أصبح جائحة عالمية أثرت على كل مناحي الحياة ، وتوقف كامل لكل الأنشطة والأحداث والفعاليات الرياضية، وتأجيل أولمبياد طوكيو ٢٠٢٠.

من جانبه، أعرب رئيس الأولمبية الدولية عن ثقته في كل حكومات العالم في مواجهة هذه الأزمة، وعودة الحياة لطبيعتها في أقرب وقت، موجهًا الشكر لكل رؤساء الاتحاد الدولية، واللجان الأوليمبية الأهلية في تنفيذ كافة الإجراءات الاحترازية للوقاية والحفاظ على الأبطال الرياضيين في مختلف الألعاب الرياضية، مطالبًا بإستثمار هذا التوقف في طرح رؤى جديده لتطوير الحركة الرياضية العالمية.

واستمع توماس باخ عبر الفيديو كونفرانس، لرؤساء الاتحادات الدولية عن جهودهم وآرائهم حول عمل اتحاداتهم خلال فترة التوقف وكيفية الخروج من تلك الأزمة العالمية بعد تأجيل كافة الأحداث الرياضية.

وأكد رئيس اللجنة الأوليمبية الدولية، على أن دورة الألعاب الأوليمبية ٢٠٢٤ ستقام في موعدها رغم تأجيل دورة الألعاب الأوليمبية طوكيو ٢٠٢٠ إلى موعد لا يتجاوز صيف ٢٠٢١.

[x]