إيران تمنع فريق «أطباء بلا حدود» من العمل على أراضيها

25-3-2020 | 03:03

الرئيس الإيراني حسن روحاني

 

طهران - أ ف ب

منعت طهران، فريقا أرسلته "أطباء بلا حدود" لمساعدة البلاد على مكافحة فيروس كورونا المستجدّ من العمل في إيران ، واصفة أعضاءه بأنهم "قوى أجنبية" غير مرحّب بها على أراضيها، ما أثار استنكار المنظّمة الطبية الإنسانية لا سيّما وأنّ حصيلة وفيات كوفيد-19 في هذا البلد ناهزت ألفي حالة.


وقال علي رضا وهاب زاده، مستشار وزير الصحة ال إيران ي، إنه "نظرا لتطبيق خطة التعبئة الوطنية لاحتواء فيروس كورونا والزجّ بكامل القدرات الطبية للقوات المسلحة، ليس من الضروري في الوقت الراهن إنشاء أسرة مستشفيات من قبل القوى الأجنبية، ووجودها مستبعد".

وجاء ذلك في تغريدة أطلقها وهاب زاده، بعدما ضاعف المحافظون المتشددون هجماتهم في الصحافة وعلى وسائل التواصل الاجتماعي على أعضاء منظمة "أطباء بلا حدود" متّهمين إياهم بأنهم "جواسيس" ومطالبين بـ"منعهم من الدخول".

وأعلنت المنظمة الفرنسية غير الحكومية، الأحد، عن إرسال "مستشفى ميداني بسعة 50 سريرا" و"فريق طوارئ من تسعة أشخاص إلى أصفهان" ثاني كبرى المدن ال إيران ية، بهدف تخفيف "الضغط على النظام الصحي المحلي".

واستنكرت المنظمة في بيان الموقف ال إيران ي "بعد تصريحات لوزير الصحة" ورفض السلطات ال إيران ية عرض المساعدة الذي قدّمته "من أجل معالجة الإصابات الخطرة بكوفيد-19 في أصفهان".

وقالت المنظمة، إن موقف وزارة الصحة جاء بعد هبوط طائرتي شحن محمّلتين بكل التجهيزات اللازمة يومي "الأحد والإثنين" في طهران، ووصول فريقها المؤلف من تسعة أشخاص إلى أصفهان حيث لقي ترحيبا من السلطات الصحية المحلية.

وأبدت المنظمة استعدادها لنقل بعثتها وقدراتها العلاجية "سريعا إلى مكان آخر في إيران أو إلى بلد آخر في المنطقة بحاجة ماسة إليها".

تأثير العقوبات

وقال وهاب زاده، إنه لا يوجد في المساعدة التي تعرضها منظمة أطباء بلا حدود "ما من شأنه أن يقلّل من تأثير العقوبات الأمريكية" على إيران ، شاكراً مع ذلك المنظمة على العرض الذي قدّمته.

و إيران  هي واحدة من الدول الأكثر تضررا من جائحة كورونا المستجد إلى جانب إيطاليا والصين وإسبانيا.

والثلاثاء، أعلن المتحدث باسم وزارة الصحة والعلاج والتعليم الطبي، كيانوش جهانبور، أنه تم خلال الساعات الـ24 الماضية تسجيل 1762 إصابة جديدة ب فيروس كورونا ، ليرتفع اجمالي عدد المصابين بالفيروس في البلاد الى 24 ألفاً و811 حالة حتى الآن، وفق ما نقلت عنه وكالة الجمهورية الإسلامية للأنباء "إرنا".

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]