الصحفيين: مشروع العلاج مستمر في تقديم خدماته رغم غلق النقابة

24-3-2020 | 10:58

نقابة الصحفيين

 

محمد علي

أكد أيمن عبد المجيد عضو مجلس نقابة الصحفيين مقرر لجنة الرعاية الصحية، استمرار مشروع العلاج في تقديم خدماته، للأعضاء وأسرهم، رغم قرار مجلس النقابة، غلق مقرها بالقاهرة والإسكندرية، لمدة ١٥ يومًا كإجراء احترازي في مواجهة فيروس "كورونا".


وقال أيمن عبد المجيد إن قرار الغلق لن يحول دون تقديم المشروع خدماته للصحفيين، وأسرهم، مع اتخاذ جميع الإجراءات الاحترازية، لحماية القائمين على المشروع، والزملاء أعضاء النقابة.

وأوضح أنه في سبيل تحقيق أهداف استمرار الخدمة، بأقل نسبة مخاطرة، سيتم تقليص عدد العاملين بالمشروع لأقل عدد ممكن للعمل بالتناوب، على أجهزة الكمبيوتر لاستخراج البيانات المطلوبة، فيما سيتم تلقي طلبات التحويل عبر "الواتس آب"، وإرسالها للمستشفيات ومراكز التحاليل بالآلية ذاتها، للحد من تحرك الزملاء.

وفيما يتعلق بالاشتراك الاستثنائي في المشروع، أشار إلى أنه تم مده إلى الخميس المقبل، ويستطيع من يرغب فى الاشتراك إرسال مندوب، يُسلم الأوراق لموظف على باب النقابة، يتولى نقلها إلى القائمين على المشروع.

وقال إنه تم تخصيص رقم "واتس آب" على مدار الساعة، لتلقي أي استغاثة من الزملاء وأسرهم، فيما يخص الاشتباه بإصابات "كورونا"، وهو ٠١٢٨٨٨٨٨٧٢٠، ليتم اتخاذ الإجراءات اللازمة لدعم الزملاء، عبر التواصل مع وزارة الصحة، والجهات المعنية، وفيما يتم تقديم الخدمات الخاصة بالمشروع عبر التواصل، على رقم الهاتف، و"الواتس آب"‏ ‭٠ ١٠٢ ٣١٨٢٣٩٣‬‭ 

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]