الطريق الآمن لتجاوز المحنة

22-3-2020 | 16:49

 

بمرور الأيام تزداد حدة أزمة " فيروس كورونا " في كل دول العالم، ومنذ اللحظة الأولى لاكتشاف حالات مصابة بالفيروس في مصر، اتخذت الدولة كل التدابير الوقائية للسيطرة عليه ومواجهته، فأوقفت رحلات الطيران، وأغلقت المدارس والجامعات، وأخيرا قررت غلق المقاهي والكافيتريات والكازينوهات والملاهي والنوادي الليلية و المراكز التجارية "المولات" لمنع الاختلاط بين المواطنين تحاشيا لنقل وانتشار المرض، ويتطلب الأمر فى هذه القضية ما يلي:


ـ قيام أجهزة وزارة الداخلية بحملات للتأكد من مدى التزام القائمين عليها بالإجراءات الاحترازية، وتوقيع الجزاءات القانونية الفورية تجاه المخالفين.

ـ على المواطنين سرعة الإبلاغ عن الأماكن المخالفة والتي لا تنفذ القرارات، حيث تمثل هذه الأجواء بيئة خصبة لنقل الفيروسات.

ـ يلقى التحرك السريع لأجهزة الأمن تجاه الأماكن المخالفة استحسانًا كبيرًا من جانب المواطنين، إذ تأكدوا من حرص الدولة على حمايتهم من أي أخطار قد يتعرضون لها، في ظل الزحام بالأماكن المقرر غلقها.

ـ أيضا ساهم غلق آلاف المراكز التعليمية على مستوى الجمهورية في تقليل الاختلاط والزحام، فضلاً عن استهداف الأسواق بحملات رقابية كبيرة لضبط الأسعار والتصدي لمحتكري السلع الغذائية، ومن يرفعون أسعارها، إلى جانب ملاحقة الأشخاص الذين يبيعون كمامات مجهولة المصدر.

ـ استهداف مروجي الشائعات عن الفيروس المستجد عبر وسائل التواصل الاجتماعي، حيث نجحت أجهزة الأمن في ضبط عدد ممن يروجون بيانات مغلوطة وأخبار كاذبة، والتشكيك في قدرة وإمكانات المستشفيات في استقبال والتعامل مع الحالات المشتبه في إصابتها بالفيروس، وذلك على غير الحقيقة؛ بغرض إثارة الرأي العام.

إن جهود الدولة كبيرة لاحتواء هذا المرض، ولن تتحقق الأهداف المرجوة إلا بإدراك المواطنين الخطر المحدق بهم، والتزامهم بتعليمات الجهات المسئولة، وهي حريصة كل الحرص على سلامتهم، وعلى اجتياز هذه الأزمة بنجاح.

مقالات اخري للكاتب

خط الدفاع الأول في مواجهة كورونا

إنها قضية الساعة في كل أنحاء العالم، فكارثة فيروس كورونا لم تصب دولا دون أخرى، وإنما يعانيها الجميع، وخط الدفاع الأول في مواجهتها، ومحاولة التغلب عليها،

كورونا والمشروعات الصغيرة

فى ظل التداعيات الصعبة لوباء "كورونا" صار من الضروري دعم الشباب فى ريادتهم للمشروعات، ومحاولة التغلب على الظروف الصعبة التى تواجههم.. من هذا المنطلق اتفقت

تجربة الأتوبيسات الإلكترونية

تجربة الأتوبيسات الإلكترونية

انتبهوا لهذا الخطر!

انتبهوا لهذا الخطر!

فيروس كورونا .. وحكايات الإنترنت!

فيروس كورونا .. وحكايات الإنترنت!

حديث "المحليات"

من بين أهم القضايا التي تشغل بال الرأي العام، قضية "المحليات" لما لها من دور مهم في حياة المواطنين، وارتباطها بشكل مباشر بكل ما يخصهم، وقد طال انتظار إجراء انتخابات المحليات، ويتطلب الأمر إعادة النظر في قانون المحليات، وقد رأت ذلك أحزاب عديدة، لكن البعض فسر الأمر بأنها غير مستعدة لخوض الانتخابات.

مادة إعلانية

[x]