من الحب ما قتل .. والأحضان أيضا

19-3-2020 | 18:25

 

معظمنا يعرف أسطورة الدُبة التي قتلت صاحبها، فيقال إن الدُبة كانت تحب صاحبها لدرجة كبيرة، وعندما رأت ذبابة على رأسه، فأرادت أن تبعدها عنه وتهشّها، فوجهت ضربة قاضية للذبابة بقبضتها، فهربت الذبابة وبقيت الضربة التي قضت على صاحبها.


والمعني من وراء القصة أن هناك من الحب ما يقتل، ما يخنق، ما يصيب بالكوارث والأمراض.. ومن بينها مرض كورونا هذه الأيام.

وإلا ما معنى الأحضان والقبلات والعناق الحار الطويل.. في العمل والمنزل وفي المقاهي وفي السرادقات والأفراح.. مع انتشار فيروس كورونا المستجد؟.. هذا حب يصيب بالمرض وقد يؤدي إلى القتل والوفاة.. لأن الفيروس ينتقل عبر الأنف والفم والعين.

فلا داعي أن نضع الأنف قرب الأنف والعين قرب العين والفم قرب الفم.. ولكننا مصرون على أن نفعل.. السلام من بعيد يكفي، والإشارة بالمحبة أولى من نقل الأمراض، لكننا ولظروف مجتمعنا العاطفية مُصرون على أن نقع في أحضان المرض.

في إحدى الدول العربية التي نتحسس من ذكر اسمها، لأن أهلها متحفزون بالغضب، كشفت الحكومة المحلية أن هناك مواطنًا مصابًا بفيروس كورونا ، ولأنه لم يلتزم بالتعليمات، ولم يذهب إلى المستشفى فور شعوره بالتعب.. وجلس فى بيته كنوع من أنواع الحجر المنزلي فنقل المرض إلى والديه وأسرته كلها.. وناشدت الحكومة ألا يفعل الجميع مثله لأن هذا الحب يقتل.

يقال إن أحد الإنجليز قد جاء إلى مصر في القرن التاسع عشر.. وكان يحب نباتًا يطفو على الماء في دورق خاص به، وكان منزله مطلاً على النيل فانتقل النبات إلى سطح النيل، إنه " ورد النيل ".

فتحول هذا النبات بسرعة إلى وحش فتاك – كفيروس كورونا – ينمو بسرعة شديدة في كل فروع النيل، يسد القنوات الصغيرة يشرب الماء بشراهة ويقتل النباتات، فتحول إلى خطر لا يطاق على النيل كله وليس مصر وحدها!.. وماتت بسببه الأسماك.. وكثير من الأراضي الزراعية.

ويقال إن أحد الأتراك كان يحب منظر نبات الخشخاش وألوان زهرته، فنقله إلى حديقته، ومن حديقته انتقل إلى الشرق الأوسط كله.. و الخشخاش هو المصدر الأول للأفيون فى العالم.

ولا نعرف حتي هذه اللحظة كيف انتقل فيروس كورونا المستجد، ويقال إنه انتقل إلى رجل صيني كان يحب "أكل النمل" فأكله وجبة شهية.. وبعد أن هنأ به شقي العالم كله.. وشقينا من ورائه.

فقد تمرضك أو تقتلك وردة طافية أو أكلة هنية أو حضن من أعز الأقارب أو الأصدقاء.

تويتر: @Tantawipress

مقالات اخري للكاتب

البرنس وحدود الشر في الدراما

داخل مسلسل البرنس، قصة الخيانة لا تُقدم هكذا!! ولا يجب أن نعرضها بهذه الطريقة الفجة والتي لا تراعي المشاهدين فى المنازل.. ولا الفئة العمرية ولا الأسرة المصرية أو العربية.

هكذا وجدناهم!!

أعترف بأنني قرأت القرآن الكريم أكثر من مرة من قبل.. ولم أنتبه لذلك المعنى عن الصداقة في قول الله عز وجل فى سورة النور حين قال:

متحف لتاريخ كورونا .. ماذا تقدم له؟!

هل فيينا كانت متسرعة عندما افتتحت متحفًا يوثق لمرحلة كورونا؟! هل استعجلت؟! لأن الجائحة لم تنته من العالم بعد.. فلم يكشف عن دواء للفيروس الخطير ولم يكشف

مسلسل كوميدي في ٣ ساعات!!

لا أعرف المعني وراء ما يحدث في المسلسلات الكوميدية، ولا المسرحيات المسماة عبثا بالكوميدية، ولا أتحدث عن هذا العام وفقط بل عن عدة أعوام مرت.. ولا أعرف أين تكمن الضحكة أو كيف؟!

الإغلاق القصري للمحلات

فى الفواجع تظهر بعض الإشارات الجيدة، فليست كل ما تنتجه الفواجع سيئاً.. وفى جائحة كورونا من حولنا، هناك إشارة جيدة بعد تحسن المناخ، وهي قدرة أجهزة الدولة على إغلاق المحال التجارية فى وقت محدد.. وتطبيق الإغلاق على الجميع بدون استثناء أو محاباة أو محسوبية.

رامانوجان

شاهدت لأول مرة فيلم The man who knew infinity.. الفيلم يحكي قصة شاب هندي فقير اسمه "رامانوجان" قهر الأرقام الصحيحة فى الرياضيات.. ووضع معادلة رياضية بمساعدة

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]