وزير الري يوجه بحل دائم للمناطق المتضررة جراء السيول

18-3-2020 | 17:49

جانب من الاجتماع

 

أحمد سمير

وجه محمد عبدالعاطي، وزير الموارد المائية والري، الشكر لجميع القيادات والعاملين في أجهزة الوزارة المختلفة، لما بذلوه من جهد في التعامل مع الموجة غير المسبوقة من الطقس السيئ الذي تعرضت له الجمهورية، نهاية الأسبوع الماضي.


جاء ذلك خلال اجتماع وزير الري مع قيادات الوزارة و رؤساء الأجهزة المعنية بالتعامل مع السيول، مشيرًا إلى إطلاق الإنذار المبكر بالسيول قبل العاصفة بـ5 أيام، وتخفيض المناسيب في جميع أجزاء الشبكة وجاهزية محطات الرفع، وتجهيز وحدات الطوارئ و تطهيرات للمصارف الكبرى.

وتطرق الاجتماع، إلى تحديد النقاط الساخنة التى تعرضت لورود كميات كبيرة من المياه، وذلك في الفيوم وبنى سويف والصف ومصرف بحر البقر، ومخرات سيل الودى والديسمى، مخر سيل سنور ومخر اسكر.

كما وجه وزير الري ، باتخاذ الاحتياطات اللازمة وتأهيل المخرات التى تضررت جراء السيول بشكل فوري، والتشديد على عمل جسور دائمة للمصارف الناقلة الكبرى، ورفع مناسيبها، كحل دائم لقطع جسور تلك المصارف.

ووجه أيضًا بضرورة توفير مولد للكهرباء في جميع محطات الرفع، للعمل أثناء فترات الطقس السيئ ، والتى يصاحبها انقطاع فى الكهرباء، وكذلك البدء الفورى فى تنفيذ أعمال حماية الشواطئ فى نطاق محطات الرفع الكبرى، باستخدام الحواجز الغاطسة، لمنع دخول مياه البحر إلى المحطات.

مادة إعلانية

[x]