"منيرة" الأم المثالية بأسيوط: العمل الخيري رشحني للفوز باللقب

17-3-2020 | 18:12

منيرة" الأم المثالية بأسيوط

 

أسيوط- إسلام رضوان

منيرة مصطفى عبد الوهاب عبد الرحيم، الأم المثالية بمحافظة أسيوط ، لم تستمر علاقتها في الزواج، سوى أسابيع قليلة، وقررت الانفصال عن زوجها، منذ 22 عاما، ورزقت بطفلتها مريم، 21 عاما، وهي حاليا تدرس في كلية الطب الفرقة الرابعة بدولة روسيا.


منيرة، حصلت على أكثر من شهادة، بعد أن حصلت على معهد فني تجاري، التحقت بمعهد إعداد الدعاة والقراءات، ثم حصلت على بكالوريوس التربية الخاصة من جامعة القاهرة، وذلك بعد أن تأثرت بشكل كبير بالأطفال المتوحدين والذين لديهم ضمور في المخ وتأخر ذكاء، من خلال تجربتها في الحضانة التي تديرها بقرية دشلوط في مركز ديروط.

لم تكتف عند هذا الحد، بل افتتحت مستوصفا خيريا، ومكتبا لتحفيظ القرآن الكريم، بل زادت على ذلك بقيامها بإعطاء دورات تدريبية على إجادة علم النحو لأساتذة الجامعة والطلاب والمدرسين والأئمة وكافة فئات المجتمع، وتعليمهم الإعراب الصحيح، بواسطة إتقان ألفية ابن مالك.

وفي مجال العمل الخيري، قالت "أقوم بمساعدة الفقراء والشباب على فتح مشروعات صغيرة خاصة بهم، مثل سوبر ماركت أو محل ملابس أو مكان للتفصيل، وذلك بإقراض هؤلاء مبالغ مالية، يتم إعادتها لي بدون أي أرباح، بعد تحقيق مكاسب من مشروعاتهم، وهذا ما رشحني لأكون الأم المثالية للمحافظة".

وجهت منيرة رسالة شكر لمديرية التضامن الاجتماعي ب أسيوط ، ووزارة التضامن بالقاهرة على اختيارها أما مثالية، وبعثت برسالة تأييد للرئيس السيسي مفادها: "أشكر الرئيس وأتمنى إن ربنا يكرمنا على إيده ويصلح حال البلد على إيده".

كما طالبت الدولة بتفعيل نسبة الـ5% من الأشخاص ذوي الإعاقة، وإلحاقهم بأعمال تتناسب مع قدراتهم.
 

[x]