عبد العاطي يتفقد آثار ارتفاع المناسيب بمصرف بحر البقر نتيجة الأمطار

15-3-2020 | 12:06

الدكتور محمد عبدالعاطي وزير الموارد المائية والري

 

أحمد سمير

قام الدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري بتفقد مصرف بحر البقر بشمال محافظة الشرقية فى ظل حالة الطقس السيئ وهطول الأمطار بغزارة خلال الفترة الماضية بجميع أنحاء الجمهورية، الأمر الذي نتج عنه ازدحامات بجميع المجاري المائية و ارتفاع ملحوظ في مناسيب المياه.


وقد الدكتور عبدالعاطى توجه في تمام الساعة السادسة من صباح اليوم يرافقه الدكتور رجب عبد العظيم وكيل الوزارة والمشرف على مكتب الوزير، والمهندس خالد مدين رئيس مجلس إدارة الهيئة المصرية العامة لمشروعات الصرف، والمهندس محمد صالح - نائب رئيس مجلس الإدارة للوجه البحري، والمهندس محمد عبدالمنعم - رئيس الإدارة المركزية لإقليم صرف شرق الدلتا - إلى موقع ك (4۳٫۰۰) على مصرف بحر البقر (كوبري أبو شمسية).

وتلقى وزير الموارد المائية والري، أمس بيان عن حالة منسوب المياه ب مصرف بحر البقر والذي ارتفع بزيادة حوالي ٦٠٪ من سعة المصرف الطبيعية عن المعدل الطبيعي، نظراً لاستقبال مصرف بحر البقر التصرفات العالية الواردة من المصارف الرئيسية بإقليم صرف شرق الدلتا، خاصة مصرف بلبيس الناقل الرئيسي لمياه الصرف الصحي لمحافظات (القاهرة الكبرى - الشرقية والتي استقبلت شبكاتها تصريف مياه الأمطار بالمدن على مدار فترة هطول الأمطار).

ونتج عن ارتفاع المناسيب المفاجئ ب مصرف بحر البقر حدوث قطع للجسر بالبر الأيمن ك (46.500) بسبب طبيعة التربة الرملية بالمنطقة.

و تلاحظ قيام العديد من الأهالي ببناء منازل مخالفة بحرم المصرف فى الخفية بين المصرف والجنابية، وأنه ب زيادة منسوب المياه فوق القدرة الاستيعابية للمصرف أدت لغرق تلك المنازل، ويرجع ذلك أيضًا ارتفاع منسوب المياه ب بحيرة المنزلة .

وتم التوجيه بتشغيل محطات السلام ولعمل على تخفيض منسوب المياه بالمصرف و إعادة تأهيل الجسور المنهارة .

وسيطرت الوزارة على ارتفاع المناسيب بمصرف البطس بالفيوم ومصرف حادوس بمحافظة الشرقية، وأيضًا ترعة الصف بالجيزة، وكذلك مخر سيل سنور بمحافظة بنى سويف وخلال ٢٤ ساعة سيتم السيطرة على ارتفاع المناسيب ب مصرف بحر البقر .

ووجه الدكتور عبدالعاطى بضرورة استمرار المتابعة على مدار الساعة، والتدخل الفوري حال حدوث أي مشكلة أو تلقي أي بلاغ وتواجد المعدات اللازمة، وتواجد المختصين لترميم الجسور.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]