رئيس مصلحة الميكانيكا: مناسيب محطات الرى تحت السيطرة رغم زيادة مياه الصرف الزراعي

13-3-2020 | 11:40

وحدات الرفع المياة -أرشيفية

 

أحمد سمير

قال المهندس محمد محمد عبدالعاطي، رئيس مصلحة الميكانيكا والكهرباء ، إنه رغم الطقس السيئ الذي تعرضنا له بالأمس، إلا أن الأمور لا تزال تحت السيطرة، ونتابع مناسيب المحطات على مدار الساعة، التي بدأت في الزيادة، نتيجة المياه الزائدة من الصرف الزراعي.


وأوضح رئيس مصلحة الميكانيكا والكهرباء لـ"بوابة الأهرام"، أن خرائط توزيع الأمطار أظهرت زيادة معدلات سقوطها في محافظة دمياط وجنوب بورسعيد، اليوم الجمعة، مؤكدًا أنه يتواجد حاليًا لمتابعة العمل من دمياط، في محطة فارسكور.

وأكد زيادة عدد وحدات الرفع لمحطات غرب الدلتا بشكل خاص، للتناسب مع كميات المياه الواردة من الصرف الزراعي، التي ازدادت بطبيعة الحال بسبب شدة أمطار الأمس، مشيرًا إلى ارتفاع منسوب بحيرة المنزلة، إلا أن الأمور لم تخرج عن السيطرة، ويمكن التحكم بها حتى الآن.

وقال المهندس محمد محمد عبدالعاطي، يتم متابعة المحطات التي بها مشكلات في إمدادت الكهرباء، وهي موجودة في بني سويف والفيوم، بالتنسيق مع شركة الكهرباء، حيث تعرضت لانقطاع الكهرباء بالأمس، وتم إعادة التيار، إلا أنه نتيجة الطقس السيئ ، انقطع عنها التيار الكهربائي مرة أخرى، بالتنسيق مع شركات الكهرباء في ال محافظات .

وكانت وزارة الموارد المائية والري، قد أعلنت عن رفع حالة الطوارئ إلى الدرجة القصوى، بجميع أجهزتها التنفيذية؛ لمواجهة موجة الطقس السيء المتوقع تعرض الجمهورية لها بدءا من اليوم الخميس، وحتى السبت المقبل، وفق تحذيرات هيئة الأرصاد الجوية.

ومن جانبه، وجه الدكتور محمد عبدالعاطي، وزير الموارد المائية والري، بوجود حالة "استنفار عام" في جميع أجهزة الوزارة، لمواجهة موجة الطقس السيئ ، والاستفادة القصوى من كل قطرة من مياه الأمطار، التي من المتوقع أن يصل معدلها إلى ما يزيد عن ٤٠ مللم.

وأشارت الدكتورة إيمان سيد، رئيس قطاع التخطيط بوزارة الري، إلى أن خرائط التنبؤ بالأمطار تشير إلى أن معدل هطول مطري يبلغ نحو ٣٠ مللم يوميًا، وهو رقم لم تتعرض له مصر قريبا خلال السنوات السابقة، لافتة إلى أن هذه الأمطار ستتركز على محافظات الدلتا بشكل كبير والسواحل الشمالية، ومناطق شرق الجمهورية، متسببة في حدوث سيول متوقعة في محافظات سيناء، فضلاً عن كميات المياه الكبيرة في محافظات الإسكندرية، والبحيرة ومطروح.

مادة إعلانية

[x]