الزراعة: كل القطاعات تعمل بكفاءة وليست هناك آثار سلبية على المحاصيل حتى الآن

12-3-2020 | 21:08

السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي

 

أحمد حامد

تلقى السيد القصير، وزير الزراعة واستصلاح الأراضى تقاريرًا من جميع قيادات الوزارة ومديري المديريات بالمحافظات حول تأثير الظروف الجوية الحالية على المحاصيل الزراعية والثروة الحيوانية والداجنة والسمكية.


جاء ذلك في إطار متابعة وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي المستمرة لأزمة الأمطار الغزيرة والظروف الجوية السيئة التي تتعرض لها البلاد حاليًا.

وأكدت التقارير أن جميع أجهزة الوزارة تعمل بشكل طبيعي وأن غرف العمليات بمديريات الزراعة بالمحافظات تتلقى على مدار الساعة شكاوى للمواطنين وتتعامل معها فورًا.

وأكد القصير، أنه يتم المتابعة الفورية لحل أي أزمات في المواني والمنافذ التابعة للحجر الزراعي قد تواجه انتظام حركة الصادرات الزراعية، مشيرًا إلى أن الأمور تسير بانتظام كما أنه لم يتم تسجيل أي حالات تعدِ على الأراضي الزراعية حتى الآن.

وأضاف القصير أن أطباء حديقة الحيوان بذلوا جهدا كبيرًا في تغذية الحيوانات ورعايتها وحمايتها من الأحوال الجوية السيئة بالإضافة إلى جهود أطباء الحجر البيطري في المنافذ والحدود والمطارات والموانئ لحماية البلاد من الأمراض والأوبئة العابرة للحدود كما أن العاملين في محطات التقاوي على مستوى الجمهورية قاموا بواجبهم على الوجه الأكمل لحماية التقاوي من الأمطار الغزيرة.

من ناحيته قال د محمد سليمان رئيس مركز البحوث الزراعية إن جميع المعاهد والمعامل التابعة للمركز تتعاون مع بعضها في متابعة حالة المحاصيل وأيضا إصدار الإرشادات والنصائح للمزراعين والمربين لمواجهة الظروف الجوية المتقلبة وكيفية الاستفادة من الأمطار وأضاف سليمان انه تواجد في مكتبه منذ الصباح الباكر وقام بالتنسيق بين جميع قيادات المركز ومتابعة المشروعات والمحطات البحثية التابعة للمركز للاطمئنان على سير العمل فيها وعدم تأثرها بالظروف الجوية السيئة.

الجدير بالذكر أن وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى كانت قد أعلنت حالة الاستعداد القصوى منذ تحذير هيئة الارصاد الجوية عن سوء حالة الطقس المتوقعة خلال يومي الخميس والجمعة الجاريين وسبق وأصدرت الوزارة أربعة بيانات بشأن الأزمة على مستوى كل قطاعات الوزارات ومديرياتها بالمحافظات.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]